• دخل عليها لقاع الكنيسة.. مهاجر مغربي يعتدي جنسيا على راهبة في إيطاليا
  • صينية وبريطانية-سويدية.. المغرب أبرم اتفاقيات مع شركتين مصنعتين للقاح كورونا
  • نقابة الصحافة: تصوير المشتكية بالراضي شريكة في “مؤامرة” للإطاحة به يعد انتهاكا لحقها في اللجوء إلى القضاء
  • تفكير “خرواني”/ مي نبيلة بحال مي نعيمة/ متعاودة ديما.. منيب دارها بيها فمها (فيديو)
  • لتطوير وتدعيم التعاون الأمني المغربي الأمريكي.. حموشي يستقبل بالرباط سفير الولايات المتحدة الأمريكية بالمملكة
عاجل
الإثنين 03 أغسطس 2020 على الساعة 23:00

السفير يوسف بلا: تعزيز العلاقات المتينة بين الرباط وروما سيعود بالنفع على المتوسط

السفير يوسف بلا: تعزيز العلاقات المتينة بين الرباط وروما سيعود بالنفع على المتوسط

أكد سفير المغرب في إيطاليا يوسف بلا، أن تعزيز أكثر العلاقات المتينة والمكثفة بين الرباط وروما سيعود بالنفع على منطقة المتوسط بأكملها.

وقال السفير المغربي، في كلمة بمناسبة تخليد الذكرى الـ 21 لعيد العرش، إن “تعزيز العلاقة سيعود كذلك على فضاء عيشنا المشترك، وهو المتوسط الذي تعتبر الرباط وروما ركائزه الأساسية”.

وأوضح المتحدث أن الفرص الجديدة التي تتيحها الشراكة المبنية على مبدأ رابح-رابح التي ستكون مثمرة ليس فقط على المستوى الثنائي، ولكن أيضا في إطار ثلاثي الأطراف المغرب-إيطاليا-إفريقيا ، خاصة وأن القارة الإفريقية تزخر بالمؤهلات.

بحسب السيد بلا فإن ذكرى عيد العرش “التي يتقاسم معنا أصدقاؤنا الإيطاليون” كل سنة فرحة الاحتفال بها تتيح فرصة سارة لتسليط الضوء على العلاقات المغربية-الإيطالية وتطورها”.

وفي هذا الصدد، أشاد بروابط الصداقة والتعاون التاريخية القائمة بين المملكة المغربية والجمهورية الإيطالية والتي تستمد قوتها من الانتماء المشترك للفضاء المتوسطي ويثريها بعدا إنسانيا مهما مع وجود جالية مغربية قوية تساهم بشكل إيجابي في التنمية الاقتصادية والاجتماعية للبلد المضيف.

وأبرز أنه بفضل غنى ثقافتها المزدوجة وإسهامها ، تشكل هذه الجالية رافعة أساسية للتقارب بين الشعبين المغربي والإيطالي، مضيفا أن التضامن الذي أبانت عنه هذه الجالية تجاه إيطاليا خلال محنة وباء كوفيد-19 ، هو دليل ملموس على قوة هذه الروابط.

وأشار إلى أنه على الصعيد الاقتصادي، سيفتح التطور القضائي آفاقا جديدة بالنسبة للقطاع الخاص في كلا البلدين واللذان تربطهما شراكات ممتازة وذلك عبر استكشاف سبل جديدة للتعاون، خاصة تلك التي تتيحها أوراش التنمية التي تشهدها المملكة المغربية.

وذكر السيد بلا أنه على الصعيد الدولي، تواصل المملكة انخراطها كفاعل هام في جهود المجتمع الدولي الرامية إلى تعزيز السلام والأمن في العالم ورفع تحديات أخرى يواجهها العالم في إطار” تعددية متضامنة وبراغماتية”.

وأشار إلى قرار الملك محمد السادس منح مساعدات طبية مهمة للعديد من البلدان الإفريقية من أجل دعم جهودها الرامية إلى مكافحة الوباء، وهي المبادرة التي حظيت بتقدير دولي وتمت الإشادة بها كنموذج للتضامن الإفريقي .

من جهة أخرى، أكد السفير على التعلق الدائم لأفراد الجالية المغربية المقيمة في إيطاليا بأهداب العرش العلوي المجيد ، على غرار جميع المغاربة المقيمين في الخارج والذين يحظون بعناية خاصة من لدن صاحب الجلالة الملك محمد السادس .