• شدوه حي.. توقيف شخص متلبس بمحاولة اغتصاب طفل في طنجة (فيديو)
  • لمدة سنتين.. الرجاء يضع علامة “صوفاك” على قمصانه (صور)
  • من عدنان مرورا ب”قاصرات الزميج” وصولا إلى نعيمة.. صدمة وسط المغاربة جراء تصاعد الجرائم المرتكبة ضد الأطفال
  • نواحي تارودانت.. فتاة تضع شكاية ضد والدها تتعلق بزنا المحارم والاستغلال الجنسي
  • دعارة 2.0.. غضب واستياء عارم من فيديوهات “روتيني اليومي”
عاجل
السبت 16 مايو 2020 على الساعة 16:00

الركراكي:أنا ماشي غوارديولا… وكنت كنستمتع بتعذيب الوداد والرجاء وكنت واحل ليهم

الركراكي:أنا ماشي غوارديولا… وكنت كنستمتع بتعذيب الوداد والرجاء وكنت واحل ليهم

خرج الإطار الوطني وليد الركراكي، مدرب فريق الدحيل القطري لكرة القدم، والمدرب السابق للفتح الرباطي، بتصريح جديد يؤكد من خلاله أنه كان خصما صعبا لكل مدربي البطولة الإحترافية.
وقال الركراكي في بث مباشر على إنستغرام إن بعض متتبعيه ظلوا يشبهونه بالمدرب الإسباني بيب غوارديولا بسبب المظهر وتقارب السن وعوامل أخرى، مضيفا أنه “لست غوارديولا ولا مورينيو فقد كنت العظم الذي علق في حلق الفرق الكبيرة وخصوصا الوداد والرجاء وكان يصعب عليهم ابتلاعه”.
وأضاف الركراكي “لقد تم وصفي بالكثير من الصفات غير أنني كنت أجد متعة ولذة كبيرة في تعذيب المنافسين الكبار، لاسيما قطبي الدار البيضاء وقلت مرارا أنني مصر على أن أبعد النوم عن أعينهم قبل مواجهاتي معهم”.
وتابع الركراكي حديثه قائلا “بكل صراحة استمعت بتواجدي في البطولة الاحترافية وتدريبي للفتح الرباطي، وأنا جد فخور بما قدمته وتحصلت عليه من إنجازات ونتائج”.
وختم الركراكي حديثه بالقول “أشرفت على العديد من اللاعبين المتميزين، انطلقوا معي وهم أسماء مغمورة وبعدما وجدوا طريقهم للشهرة والنجومية، وهذا لم يكن بالأمر السهل إطلاقا”.