• رئيس شركة عالمية للأدوية: لقاح كورونا لن يحمي الجميع
  • غيديرو المزيان.. تخصيص 100 مليون جرعة إضافية من لقاح كورونا للبلدان الفقيرة
  • تعثر رجاوي وأمل ودادي وسقطة بركانية.. البطولة شعلات عاوتاني
  • صفقات آيت الطالب تحت المجهر.. البرلمان يشكل مهمة استطلاعية للتحقيق في صفقات وزارة الصحة
  • 7 شهور وهوما حاصلين.. عودة أزيد من 100 مغربية عالقة في سبتة
عاجل
السبت 07 مارس 2020 على الساعة 17:00

التفجير الإرهابي في تونس.. أشلاء الإرهابيان تطايرت على بعد 300 متر ولازالت الجهة المنفذة مجهولة

التفجير الإرهابي في تونس.. أشلاء الإرهابيان تطايرت على بعد 300 متر ولازالت الجهة المنفذة مجهولة

أفاد الناطق الرسمي باسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب، سفيان السليطي، بأنّه لم يقع بعد تحديد تركيبة المتفجّرات التي تمّ استعمالها، أمس الجمعة (6 مارس)، في التفجير الذي استهدف تشكيلة أمنية للطريق العمومي في منطقة البحيرة 2 في العاصمة تونس، قرب السفارة الأمريكية.
وحسب موقع “شمس إفم” التونسي، فقد بيّن السليطي في تصريح لوكالة “تونس إفريقيا للأنباء”، اليوم السبت (7 مارس)، أنّ المعاينات الأوليّة بمكان الحادث الإرهابي أثبتت أنّ المتفجّرات التي تمّ استعمالها كانت خطيرة وبكميّات كبيرة، موضّحا أنّ أشلاء منفّذي التفجير تطايرت على بعد 200 و300 متر ووصلت حدّ الطابق الثالث لأحد البنايات.
وكانت وزارة الداخلية أعلنت بأن شخصين عمدا، أمس الجمعة، إلى استهداف دوريّة أمنيّة متمركزة في منطقة البحيرة في الشّارع المقابل لمقر سفارة الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك بتفجير نفسيهما، مضيفة أن العملية أدت إلى وفاة ملازم أول من وحدات التدخل وجرح خمسة أمنيين ومواطنة تونسية،بجروح متفاوتة الخطورة .
ولم يقدم وزير الداخلية التونسي أية معلومات بخصوص هوية منفذي الهجوم الإرهابي الاثنين اللذان توفيا، كما لم يشر إلى انتمائهما والملابسات السابقة للعملية التفجير، قائلا إن “الأبحاث جارية بصورة حثيثة وستمد الوزارة الرأي العام بما يتم التوصل إليه من معلومات جديدة”.
وكان القطب القضائي لمكافحة الإرهاب في تونس “تعهّد بموضوع التفجير كما أنّ النيابة العموميّة تحوّلت على عين المكان للقيام بالمعاينات اللازمة صحبة الشرطة الفنيّة وكافة الوحدات الأمنية”.
كما تمّ تكليف الوحدة التونسية لمكافحة الإرهاب بالقرجاني بمتابعة الموضوع للتعرّف بالتعاون مع المخابر الجنائيّة العلميّة على هويّة العنصرين اللذين قاما بتفجير نفسيهما.