• منذ بداية الموسم الدارسي.. 413 تلميذ جاتو كورونا و118 مدرسة سدات
  • الڤار ديال كيفاش.. ديربي كورونا بلا أهداف ولا طعم ولا لون ولا رائحة
  • ديربي فيه كورونا/ ماتش ميت/ مسرحية.. نتيجة الديربي تغضب المتابعين
  • مراكش.. البوليس يوقف مصورا صحافيا مزورا متورطا في الاستغلال الجنسي لطفلة
  • مشى عند رونالدو.. ياميق ينتقل إلى بلد الوليد الإسباني
عاجل
الثلاثاء 06 أغسطس 2019 على الساعة 23:59

البرلماني العسري: تدوينتي عن المتطوعات البلجيكيات بريئة… ولا شك أن عددا من المبادرات خلفها أجندة تخريبية

البرلماني العسري: تدوينتي عن المتطوعات البلجيكيات بريئة… ولا شك أن عددا من المبادرات خلفها أجندة تخريبية

قال المستشار البرلماني علي العسري، إن تدوينته  الأخيرة والتي انتقد فيها ملابس المتطوعات البلجيكيات في نواحي تارودانت، فهمت بشكل خاطىء، وأن تعليقه كان مجرد تساؤلات وليس أحكاما مباشرة. 
ووجهت إلى العسري انتقادات عديدة بعد حديثه عن ملابس المتطوعات البلجيكيات، اللواتي ظهرن في صور على مواقع التواصل الاجتماعي، وهن يشاركن في مباردة تطوعية لإعادة تأهيل مدرسة في نواحي تارودانت، حيث لمح إلى إمكانية وجود أهداف أخرى بعيدة عن الأعمال التطوعية، وهدفها نشر التعري والتغريب في منطقة محافظة، استنادا على ما أرتده المتطوعات خلال المبادرة.
وفي اتصال مع موقع “كيفاش”، قال العسري موضحا: “تدوينتي بريئة ومحايدة، أنا بالعكس لم أنكر على تلك الشابات لباسهن، أنا قلت بالمعايير ديالهم والثقافة ديالهم، داك اللباس لا يناسب الأوراش”، وأضاف: “وطرحت تساؤلات وملاحظات، وكمواطن هذا حقي”.
ومن جهة أخرى، دافع المستشار المنتمي لحزب العدالة والتنمية عن وجهة نظره، وجاء في معرض حديثه: “واش كل من يأتي من خلف البحار ملائكي؟ أنا سأرفع السؤال الآن لوزير الداخلية حول خلفيات المبادرات التطوعية التي تأتي من الخارج، لا شك أن عددا كبيرا منها بريء، وله خلفية إنسانية، ولا شك أن جزء كبيرا منها له أجندة تخريبية”.
وفي رده عن سبب حذفه التدوينة على الفايس بوك، أكد المهندس العسري أنه أخفاها فقط عن العموم، بعد تعرضه لحملة سب وشتم، مشيرا إلى أن تدوينته لا علاقة لها بالتحريض أو التحامل، وهي مجرد ملاحظات وتساؤلات على خلفية معرفته بأن الغربيين متشددون في كل ما يتعلق بشروط السلامة في العمل.