• لهذا السبب.. “لارام” تلغي رحلات جوية من وإلى باريس
  • فبراير المقبل.. المفوض الأوروبي المكلف بسياسة الجوار والتوسع يزور المغرب
  • فتيرانو.. الوداد يكتفي بتعادل مع الفتح قبل “الموندياليتو”!
  • الكاشي والعقد والتوني.. مارسيليا يقدم لاعبه الجديد أوناحي
  • بفضل ثقة الكاف وقدرته على التنظيم.. المغرب الأقرب لاستضافة بطولة أمم إفريقيا 2025
عاجل
الخميس 12 يناير 2023 على الساعة 19:00

الانسحاب من “الشان”.. قرار مغربي يحبط “تعنت” الجزائر

الانسحاب من “الشان”.. قرار مغربي يحبط “تعنت” الجزائر

أكد المحلل الرياضي، ابراهيم الزوين، أن القرار الذي اتخذته الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، والقاضي بالانسحاب من بطولة كأس أمم إفريقيا للمحليين المقام في الجزائر، قرار صائب، مشددا على أن هذه الأخيرة لا تفرق بين ما هو رياضي وما هو سياسي.

قرار صائب
وقال الزوين في تصريح لموقع “كيفاش”، تعليقا على قرار الجامعة، إن “الأمور ربما خرجات على إطارها الرياضي، وتم تأويل كل القرارات اللي كانت من قبل وتم تكليفها على الجانب السياسي، وباش نوضعو الجميع فالصورة فإن المغرب ما طلبش من الجزائر تفتح الحدود في وجه الطائرة المغربية، ولكن شرط عليهم، طبقا لما ينص عليه دفتر التحملات ديال الاتحاد الإفريقي لكرة القدم”.
وأضاف أن “الاتحاد الإفريقي واضح في فقرة من فقرات كتاب التحملات، فهو ينص على أنه إذا كانت المسافة مسافة قصيرة وكانت الإمكانية ديال الرحلة مباشرة، فمطالب من الدول أنها تسهل المأمورية وتخفف الأعباء على المنتخبات من أجل الوصول إلى البلد اللي غيستضف التظاهرة، إذا الأمور كانت واضحة والمغرب لم يطلب المغرب اشترط، ولم يخاطب الجزائر بل خاطب الاتحاد الإفريقي بصفته هو المسؤول الأول على هاد التظاهرة وعلى كرة القدم على الصعيد القاري”.
وأوضح المحلل الرياضي أن “ما صدر من خلال مجموعة من قصاصات الأخبار على أن الجزائر توافق ولكن شريطة أن تكون الطائرة التي ستحط بقسطنطينة تابعة للخطوط الجوية التونسية وتكون رحلة مباشرة، فأعتقد أنها فقط مراوغات ومناورات لا أقل ولا أكثر، وبالتالي كان ضروري على أنه يتخاذو قرارات فحال هادي، وفالسابق دائما كانت مجموعة القرارات اللي تخادت فاتت الإطار ديالها الرياضي”، مستدلا بـ”حنا كنتذكرو المجمع البترولي الجزائري لكرة اليد في مجموعة من المناسبات، كان رفض على أنه يشارك في كأس إفريقيا للأندية اللي كانت فمراكش، وكانت مرة أخرى غادا تقام في مدينة العيون على أساس أنه كان غيشارك فيها فريق وداد السمارة، وهذا فحد ذاتو دليل على أنهم لا يفرقون بين ماهو رياضي وماهو سياسي، أي التشنجات والأشياء اللي كتكون ديما من الجانب السياسي”.

واش هاد الشي غيأثر على المنتخب المحلي؟
وفي إجابته عن سؤال حول ما إذ كان هذا القرار سيؤثر على المنتخب المحلي، قال الزوين في التصريح ذاته، “لا أعتقد على أن المنتخب مؤثر من هاد الشي، لأنه حنا حاملين اللقب في نسختين متتاليتين”.

وتابع “الرهان لم يكن كبير على هاد النسخة وعلى هاد المنافسة، والأكثر من ذلك مثلا فالمنافسات الكبيرة كتضطر العصبة الوطنية الاحترافية أنها توقف الدوري، ولكن كان تخاذ قرار أن الدوري ما غاديش يتوقف، هذا دليل على أنه ما كاينش اهتمام أكبر بالمشاركة فهاد النسخة اللي كانت فالجزائر”.