• خبر سار من اليابان.. عقار يحقق نتائج إيجابية لعلاج مصابي كورونا
  • بغاو يرجعو التراكتور للسكة.. الإعلان عن حركة تصحيحية داخل البام
  • المغربيات علاش قادات.. تعيين اسمهان الوافي في منصب كبير العلماء في منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة
  • دراسة جديدة تفجر مفاجأة.. غسل الملابس خطر على الأرض!
  • لتقوية مناعتها ولتطويرها.. برنامج «Boost with Facebook» ينطلق في المغرب بشراكة مع و مؤسسة التجاري وفا بنك (فيديو)
عاجل
الإثنين 25 مايو 2020 على الساعة 22:30

أمريكية حاصلة فالمغرب: المغرب أنقذ حياتي… ورفضت العودة إلى بلدي لأنني خائفة من كورونا الذي فتك بأصدقائي

أمريكية حاصلة فالمغرب: المغرب أنقذ حياتي… ورفضت العودة إلى بلدي لأنني خائفة من كورونا الذي فتك بأصدقائي

كشفت مواطنة أمريكية، تدعى أبريل هوب، عن السبب الذي دفعها إلى البقاء في المغرب وعدم العودة إلى الولايات المتحدة الأمريكية في ظل أزمة كورونا، كما تحدثت في حوار خاص مع موقع “كيفاش” عن حبها الكبير للمغرب، وإعجابها الكبير بالمغاربة.

متى كانت أول زيارة لك إلى المغرب؟ وكم مرة زرت المملكة؟ 

جئت إلى المغرب قبل سنوات، وبعد ذلك أحببت المغرب وجئت أكثر من 5 مرات، أنا أزور الدول وأنشر ذلك على موقعي “Www.lovelustorbust.com”، المتعلق بنشاطاتي وأحسن الفنادق التي زرتها.

لقد زرت تقريبا 100 دولة، ويبقى المغرب أحسن دولة زرتها في حياتي.

ماذا تحبين في المغرب؟ وما هي مدينتك المفضلة؟

هذا سؤال صعب، لا أستطيع أن أفاضل بين المدن المغربية، أحب مراكش كثيرا، وأحب الصويرة وتمراغت وأكادير وتغازوت أيضا، أحب كثيرا المدن الساحلية.

أحببت كثيرا رحلتي في زاكورة ومرزوكة، إنها نوع آخر من الصحراء.

المغرب مختلف عن الدول التي زرتها، إذا كنت تحب المآثر التاريخية يمكنك زيارة فاس، وإذا كنت تحب الرياضة فالمغرب مليء بالنشاطات مثل رياضة ركوب الأمواج والجمال، إنها أشياء مبهرة، كل شيء موجود في المغرب، صعود الجبال والقرى والصحراء، هناك تنوع كبير، والناس لطفاء جدا ويعيشون الحياة البسيطة بشكل جميل وتقليدي.

وأجمل شيء في المغرب هم المغاربة، قبل قدومي إلى المغرب كنت أسمع قصصا سيئة عن المغرب، حول التحرش بالنساء والاعتداءات، ولكن عند قدومي اكتشفت أن هذا مجرد كذب.

نعم هناك بعض المتحشرين، ولكن التحرش موجود في جميع الدول وحتى في نيويورك يوجد متحرشون، هذه ظاهرة ترتبط بأفراد وليس بدول معينة.

أحببت المغرب كثيرا وأريد أن أقضي فيه حياتي كلها حتى أموت.

 

كانت هناك رحلة خاصة لعودة السياح الأمريكيين إلى بلدهم لكنك رفضت العودة. لماذا؟ 

في الحقيقة أريد العودة إلى بلادي، لأن هناك منزلي وكلبي الذي اشتقت إليه، لكن المسؤولين الأمريكيين راسلونا في وقت متأخر جدا، وثمن التذكرة كان مرتفعا، وبلغ 1500 أورو، وهذا ثمن مرتفع.

أخبرتنا السلطات الأمريكية أنها ستقرضنا المال، ولكن أنا فضلت البقاء في المغرب، لأنه أكثر أمانا.

 

ما رأيك في الإجراءات التي اتخذتها السلطات المغربية للحد من انتشار الفيروس؟

لم أتصور أن الملك والحكومة كانوا قادرين على اتخاذ مثل هذه القرارات، لقد تفاعلوا بشكل كبير وسريع مع كورونا، إغلاق الحدود وفرض حالة الطوارئ هذه قرارات تحتاج لحزم كبير وشجاعة.

أنا مدينة للمغرب والمسؤولين بحياتي، السيدة التي ترعى كلبي الآن مصابة بفيروس كورونا، لو كنت في الولايات المتحدة لكنت مريضة أنا أيضا، أو في عداد الأموات.

كيف تصفين حالتك الآن؟

بصراحة، أنا لم أستطع الذهاب إلى الولايات المتحدة الأمريكية لأنني خائفة، لقد توفي عدد كبير من أصدقائي بسبب فيروس كورونا، هنا في المغرب أحس بالأمان، ولست خائفة من الفيروس، المغرب أنقذ حياتي وأنا ممتنة جدا للمغاربة والمسؤولين، فبفضلهم أنا حية الآن.