• إلتزام بتوفير 4 ملايين طُن من الأسمدة.. المكتب الشريف للفوسفاط يُساهم بــ”فعالية” في الإنتاج الفلاحي لإفريقيا
  • غرامات بالملايين وقرارات بالتوقيف.. الجامعة تُعاقب أندية مغربية لكرة القدم
  • واش انتهت مهمّة المكتب الوطني للماء وللكهرباء؟ وباش غادي تكلّف الشركات الجهوية؟.. بايتاس يوضح !
  • 8000 درهم شهريا و40 فيديو جنسي داخل شقته.. تفاصيل عن قضية “مصور أفلام إباحية” في مراكش
  • للوقوف على مدى جودة خدماتها.. برلمانيون يطالبون بتشكيل مهمة استطلاعية حول المطاعم المدرسية
عاجل
السبت 31 ديسمبر 2022 على الساعة 11:30

ألقاب وإنجازات تاريخية وغير مسبوقة.. 2022 سنة نجاحات الرياضة الوطنية (صور)

ألقاب وإنجازات تاريخية وغير مسبوقة.. 2022 سنة نجاحات الرياضة الوطنية (صور)

يبدو أن سنة 2022 ستظل راسخة في أذهان المغاربة، خاصة عشاق الرياضة، إذ عرفت هذه الأخيرة قفزة كبيرة هذه السنة، من خلال تحقيق مجموعة من الإنجازات والألقاب، جعلت المغرب يدون اسمه من ذهب أمام أنظار العالم.
وفي اتصال هاتفي مع المحلل الرياضي، ابراهيم الزوين، كشف هذا الأخير عن حصيلة الرياضة الوطنية لسنة 2022، على جميع الأصعدة.
وأبرز الزوين أن كرة القدم على الخصوص شكلت الاستثناء على صعيد الأندية، وكذلك على صعيد المنتخبات لا كرة القدم العادية ولا كرة القدم داخل القاعة.

كرة القدم… على صعيد الأندية
وقال المحلل الرياضي ابراهيم الزوين إنه على صعيد الأندية فإن كرة القدم عرفت “تتويج ديال فريق الوداد بلقب عصبة الأبطال الإفريقية، وتتويج ديال فريق النهضة الرياضية البركانية بلقب كأس الكونفدرالية، ولأول مرة فالتاريخ سوبر كوب إفريقي بنكهة مغربية مائة في المائة بين الوداد وبين فريق نهضة بركان”.

منتخب الفوتسال
وأضاف “المنتخب الوطني لكرة القدم داخل القاعة حتى هو توج بكأس القارة فالتيلاند، واستطع كذلك أنه يحرص كأس العرب، واستطع أيضا أنه يبصم على واحد المشاركة جد متميزة في كأس العالم، وأبهر العالم بالقدرات ديال اللاعبين ديالو وكذلك المباريات الكبيرة اللي قدمها أمام أعتد المنتخبات فهاد المجال”.

أسود الأطلس
بالنسبة للمنتخب الوطني المغربي لكرة القدم العادية فهو” حقق إنجازات كيعرفها الجميع، بالوصول إلى دور نصف نهائي كأس العالم، اللي هي أغلى تظاهرة وأكبر تظاهرة على الصعيد العالمي، وتحقيق إنجاز غير مسبوق قاريا وكذلك عربيا وبالنسبة أيضا للدول الإسلامية”.

لبؤات الأطلس 

وبخصوص كرة القدم النسوية بدورها كانت حاضرة جدًا خلال هذه السنة، إذ قال الزوين”هادي أول مرة تأهل المنتخب الوطني لأقل من 17 سنة لنهائيات كأس العالم للإناث، تأهل المنتخب الوطني المغربي الأول كذلك لنهائيات كأس العالم إناث، تأهل وبلوغ فريق المنتخب الوطني لكرة القدم النسوية لنهائي كأس إفريقيا وخسارتو المباراة النهائية في إنجاز كذلك غير مسبوق”.

وتابع الزوين” كرة القدم النسوية على صعيد الدوري الوطني، عرفت أيضا تألق فريق الجيش الملكي وإحرازه لدوري أبطال إفريقيا فالنسخة ديالو الثانية كان هذا كذلك من الإنجازات الكبيرة”.

كرة اليد
وبالنسبة لكرة اليد، قال المحلل الرياضي إن” كرة اليد المنتخب الوطني في البطولة الإفريقية اللي تقامت فمصر استطع أنه يحتل الرتبة الثالثة وبالتالي يضمن مشاركة جديدة في نهائيات كأس العالم ونتمناوا على أنها تكون مشاركة متميزة”.

الرياضات الفردية
وبخصوص الرياضات الفردية، قال الزوين “أعتقد على أنها تحتضر، باستثناء رياضات ديال فنون الحرب والتكواندو والجيدو وكذلك الكيك بوكسينغ هادو اللي مجموعة من الأبطال حققوا فيهم بعض الميداليات الذهبية على الصعيد الإفريقي، وكانوا أبطال ديال إفريقيا، ما نساوش الإنجاز الكبير كذلك للملاكمة الوطنية في شخص خديجة المرضي اللي توجات بميدالية فضية في بطولة العالم اللي تقامت فتركيا وكانت قريبة من إحراز الميدالية الذهبية”.

معاناة رياضة ألعاب القوى
وشدد الزوين على أن” باقي الرياضاتض للأسف فهي عانت الشيء الكثير خلال هاد السنة، كما هو الحال بالنسبة للسنوات الماضية، ونمشيو لأم الألعاب لأن الرياضة ديال ألعاب القوى كانت دائمًا دائما كتعطينا أبطال كبار وكانت دائما هي اللي كتسيطر على الأرقام والإحصائيات عند نهاية كل سنة، للأسف هاد السنة الحصيلة شبه منعدمة، اللهم الإنجاز الكبير والهام اللي حققوا البطل الكبير والمنقذ الوحيد لماء وجه ألعاب القوى الوطنية اللي هو سفيان البقالي، واللي توج بلقب دوري الماسي 3000 متر موانع، وبالتالي كيبقى هو نقطة الضوء الوحيدة لألعاب القوى الوطنية فهاد السنوات الأخيرة، وتم الاختيار ديالو بالمناسبة كذلك من طرف الاتحاد الأفريقي لألعاب القوى كأفضل رياضي افريقي”.