• رئيس شركة عالمية للأدوية: لقاح كورونا لن يحمي الجميع
  • غيديرو المزيان.. تخصيص 100 مليون جرعة إضافية من لقاح كورونا للبلدان الفقيرة
  • تعثر رجاوي وأمل ودادي وسقطة بركانية.. البطولة شعلات عاوتاني
  • صفقات آيت الطالب تحت المجهر.. البرلمان يشكل مهمة استطلاعية للتحقيق في صفقات وزارة الصحة
  • 7 شهور وهوما حاصلين.. عودة أزيد من 100 مغربية عالقة في سبتة
عاجل
الجمعة 21 فبراير 2020 على الساعة 20:00

أشادت بجهوده في مجال مكافحة الفساد.. مديرة صندوق النقد الدولي تتغزل بالمغرب

أشادت بجهوده في مجال مكافحة الفساد.. مديرة صندوق النقد الدولي تتغزل بالمغرب

أشادت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي، كريستالينا جورجييفا، بجهود المغرب في مجال مكافحة الفساد.

وأكدت جورجييفا، خلال ندوة نظمت أمس الخميس (20 فبراير) في الرباط، بصفة مشتركة بين صندوق النقد الدولي ووزارة الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة وبنك المغرب حول موضوع “الحكامة في المغرب”، أن “نجاح جهود مكافحة الفساد يساهم في تحقيق التنمية المستدامة وتحسين مستوى عيش المواطنين، وهو ما يتطلب رؤية مشتركة قائمة على مشاركة جميع المواطنين”.

وأبرزت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي ضرورة الانخراط بعزم في مكافحة هذه الظاهرة بتعزيز التدابير التي اتخذت في السابق، و”بوضع هذه المعركة في صلب اهتمامات الحكومة”.

وأكدت جورجييفا أن صندوق النقد الدولي قام سنة 2016 بحساب تكلفة الفساد على المجتمع من حيث عدم نجاعة النفقات العمومية التي لا تلبي الأهداف المسطرة لها، وخلص إلى أن هذه الآفة تعوق التقدم الاقتصادي إلى حد كبير، داعية الحكومات إلى مضاعفة الجهود من أجل تحقيق هذه الأهداف.

من جهة أخرى، أشارت المديرة العامة لصندوق النقد الدولي إلى أن زيارتها إلى المغرب تشكل مناسبة لمناقشة الاستعدادات للجمعية السنوية للصندوق وللبنك الدولي، المزمع تنظيمها بمراكش خلال أكتوبر 2021، مسجلة أن هذه التظاهرة ستضم رؤساء وبرلمانيين ووزراء مالية، إلى جانب ممثلين عن المجتمع المدني.

من جانبه، قال مدير إدارة الشرق الأوسط وآسيا الوسطى في صندوق النقد الدولي، جهاد أزعور، إن هذا اللقاء يهدف إلى مناقشة موضوع الحكامة ومدى أهميتها في تحقيق النمو والتنمية المستدامة، مؤكدا أن هذا الموضوع يكتسي أهمية بالغة بالنسبة إلى العالم العربي، والمغرب على الخصوص.

وأضاف أزعور أن هذا اللقاء مناسبة أيضا لمناقشة الأولويات في مجال الحكامة، وإمكانية إدراج صندوق النقد الدولي لهذه الأولويات في عمله وحول العالم، لاسيما في إطار إصلاحات التي تباشرها دول المنطقة.