• أول الغيث.. شركة “سينوفارم” الصينية تتعهد بتقديم 10 ملايين جرعة من لقاح كورونا للمغرب 
  • شهادة مؤثرة للمهداوي في حق الحارس ضحية “الإرهابي”: لن أنسى معاملته الحسنة لي… لم يعاملني موظف كما عاملني هذا الفقيد الرائع
  • قد يساعد على العودة إلى حياة طبيعية.. نتائج إيجابية ومشجعة للقاح أكسفورد ضد كورونا
  • كورونا والجفاف ما غيديو من الموسم الفلاحي والو.. أخنوش يتوقع ارتفاعا في إنتاج الحوامض والزيتون والتمور
  • تدفئة وتموين وتطبيب.. 27 إقليما سيستفيد من تدخلات لمواجهة موسم البرد والثلوج
عاجل
الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 على الساعة 15:00

أسرة محمد تبحث عنه وتشك في “صائدي” الكنوز.. لغز اختفاء ٱخر في زاكورة بعد الطفلة نعيمة!

أسرة محمد تبحث عنه وتشك في “صائدي” الكنوز.. لغز اختفاء ٱخر في زاكورة بعد الطفلة نعيمة!

على بعد نحو 80 كيلومتر عن دوار “تفركالت” الذي وجدت فيه الطفلة نعيمة ميتتة، بعد 40 يوما من البحث عنها إثر اختفائها الغامض، لا زال نفس الغموض يلف اختفاء الطفل محمد، ابن دوار “بني زولي” ضواحي زاكورة.

موقع “كيفاش”، زار دوار الطفل المختفي محمد، ذو 11 ربيعا، الذي اختفى منذ 25 يناير من السنة الماضية، دون العثور عليه الى حدود اليوم.

أب الطفل المختفي، جواد أجليل، صرح لنا أن ابنه غادر المنزل قاصدا منزل زميل له في الدراسة، دون أن يظهر له أثر منذ ذلك الحين، واضاف:” 6 أشهر وحنا كنقلبو عليه، بغيت نعرف ولدي حي ولا ميت”.

الأب أجليل، الذي يمني النفس بعودة ابنه، الذي أثار اختفاؤه خوف الساكنة، يتساءل حول امكانية اختطافه من طرف عصابات للبحث عن الكنوز المنتشرة في الاقليم.

ورغم البحث في الٱبار والحقول المجاورة، لم تعثر عناصر الدرك الملكي بعد، على أي خيط يقود لمكان تواجد الطفل محمد، أو جثته، لينضاف لغز اختفائه إلى قضايا اختفاء مشابهة، ضحاياها أطفال أبرياء في منطقة الجنوب الشرقي للمملكة.