• سباق الهيدروجين الأخضر.. المغرب يستعد لإنتاج وقود المستقبل
  • بالصور.. الرباط “عاصمة الثقافة الإفريقية” في كينيا
  • تكريما وتقديرا لحكمته وشجاعته.. منتدى “الفوبريل” يمنح جلالة الملك “جائزة إسكيبولاس للسلام”
  • الحكومة كتوجد للموسم السياحي.. تفاصيل اجتماع عمل عقده أخنوش لإنعاش القطاع
  • أكادير.. توقيف بوليسي دار كسيدة وهو سكران
عاجل
الجمعة 04 مارس 2022 على الساعة 18:44

أخنوش: أغلبيتنا منسجمة ومتناسقة… وحكومتنا حكومة كفاءات حقيقية قلبها على المواطن المغربي

أخنوش: أغلبيتنا منسجمة ومتناسقة… وحكومتنا حكومة كفاءات حقيقية قلبها على المواطن المغربي

دافع عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، عن الأغلبية الحكومية، مؤكدة أنها “أغلبية منسجة ومتناسقة”.

وقال أخنوش، خلال كلمته في المؤتمر الوطني السابع للحزب، الذي انطلقت أشغاله اليوم الجمعة (4 مارس)، “هي أغلبية منسجمة لأنه ما كاينش حزب قائد وأحزاب تابعة، تشكلت حكومة كفاءات حقيقية قلبها على المواطن المغربي، وغتبدل جهدها لإخراج المواطن من أزمة الجائحة”.

وعبر أخنوش عن اعتزازها باعتماد مسار جديد لحزب التجمع الوطني للأحرار، قائلا: “وضعنا لبنات في صرح التجمع الذي طور ادائه طيلة سنوات، ونعتز لأننا وثقنا في أنفسنا، ونعتز بتفاعل المواطنين، ونعتز لأن الأحرار استطاع جذب الشباب نحو السياسة، وإشراك المغاربة”.

وأضاف أخنوش: “كنا نعبر عن طموحنا بواقعية، وكنا نقول إن المواطنين هم من سيضعنا في المكانة المستحقة وذلك ما كان في انتخابات ثامن شتنبر، التي كانت عرسا انتخابيا بكل المقاييس وتميزت بمشاركة شعبية متميزة، وعبر من خلالها المغاربة عن أنهم صوتو للبرنامج الانتخابي الناجع الذي عبر عن تطلعاتهم”.

وتابع رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار: “أخذنا على عاتقنا منذ تولي مسؤولية قيادة الحزب من تعزيز مكانته وفي ظرف 5 سنوات جددنا أنظمتنا وقوانينا الداخلية وعززنا مسار الأحرار بالتنظيمات الموازية”.

وقال أخنوش: “عندنا خطاب سياسي واضح وصريح والمغاربة عبرو على تفاعل إيجابي مع أداء الأحرار توجت خلال محطة 8 شتنبر”، مسترسلا: “اليوم مهمتنا ننزلو الالتزامات على أرض الواقع، الحزب قوي بفضل أكثر من 2 دالمليون صوت ديال المغاربة، وهاد عدد الأصوات، عمر حصل عليه شي حرب، والأحرار اليوم أكثر من عشرة آلاف منتخب، نحن اليوم أول قوة سياسية في المغرب بفضل الثقة التي منحها لنا المصوتون”.

واسترسل المتحدث: “أغلبيتنا قوية بأصوات 5 ملايين من المغاربة، وشكلت حكومة كفاءات حقيقية، وهذه الحكومة وهؤلاء الكفاءات تضع خدمة المواطن المغربي نصب أعينها، وأغلبيتنا ستبدل كل جهودها من أجل خروج آمن من الجائحة نحو انتعاش اقتصادي يستحقه المغاربة”.