• وجدو بوالزهم.. يهود المغرب يتأهبون لتوديع “الترانزيت” مع إسرائيل
  • الهجرة الجماعية من بيجيدي إنزكان.. استقالة 21 عضوا من حزب المصباح
  • مصدر من البيجيدي يؤكد: العماري استقال من الأمانة العامة للحزب وماشي بسبب استئناف الاتصالات مع إسرائيل 
  • كيوجدو للانتخابات.. أخنوش يطلق مبادرة “أكاديمية التجمع الوطني للأحرار” (صور)
  • بين التّنقيل والإعفاء وانتهاء المهام.. حركية واسع في صفوف المديرين الإقليميين بقطاع التعليم
عاجل
الأحد 26 يوليو 2020 على الساعة 10:00

آيت الطالب: ارتفاع الإصابات بعد رفع الحجر الصحي منتظرا

آيت الطالب: ارتفاع الإصابات بعد رفع الحجر الصحي منتظرا

أعرب وزير الصحة، خالد آيت الطالب، عن أسفه إزاء ارتفاع حالات الوفيات الناجمة عن الإصابة بفيروس “سارس كوف-2” خلال الأيام الأخيرة، مبرزا في هذا الصدد رفع معدلات اختبارات الكشف عن الفيروس بشكل كبير بهدف الحد من انتشار الجائحة.
وأوضح المسؤول الحكومي في ندوة افتراضية يوم أمس السبت (25 يوليوز)، حول التدابير الوقائية الواجب اتخاذها خلال الاحتفال بعيد الأضحى المبارك، وكذا توفير اللقاحات الخاصة بالإنفلونزا الموسمية، أن ارتفاع أعداد الإصابات التي جرى تسجيلها في الآونة الأخيرة بعد رفع الحجر الصحي والتخفيف من وضعية الطوارئ الصحية، كان منتظرا، لأن بلادنا قررت اعتماد هذا التخفيف كما رفعت من معدلات اختبارات الكشف عن الفيروس بشكل كبير، للمساهمة في العودة التدريجية للحياة الطبيعية، اقتصاديا واجتماعيا.
ودعا آيت الطالب إلى ضرورة تقيد كافة المواطنات والمواطنين بالإجراءات الحاجزية الوقائية وبالتدابير المسطرة، المتمثلة في وضع القناع، والتباعد الجسدي، وغسل أو تعقيم اليدين.
وسجل آيت الطالب، في هذا السياق، أهمية هذه الخطوات الاحترازية، الفردية والجماعية، التي يجب على الجميع احترامها وتطبيقها، أفرادا ومقاولات وإدارات وبمختلف المؤسسات، وفي كل الفضاءات الجماعية المشتركة، معتبرا أنها تعد “الوصفة الفعلية” للحد من اتساع دائرة انتشار العدوى، في انتظار نتائج الاختبارات السريرية التي يتم القيام بها من أجل الوصول إلى لقاح فعال وآمن.