• على مدار ست سنوات.. النصيري أفضل هداف في إشبيلية
  • دعت إلى تحقيق العدالة لضحاياه.. 100 منظمة وشخصية في إسبانيا تطالب بمحاكمة “المجرم غالي”
  • بسبب تدهور الوضع الوبائي.. المغرب يواصل تعليق رحلاته الجوية مع 54 دولة
  • “واتساب” محيح فالمغرب و”تيك توك” نجم صاعد.. 84 في المائة من المغاربة يستخدمون واتساب!
  • احتراما للتدابير الصحية.. الملك يؤدي صلاة العيد دون خطبة
عاجل
الجمعة 30 أبريل 2021 على الساعة 11:41

آسفي.. أخنوش يشرف على توزيع صناديق عازلة للحرارة لفائدة الصيادين التقليديين

آسفي.. أخنوش يشرف على توزيع صناديق عازلة للحرارة لفائدة الصيادين التقليديين

أشرف وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، عزيز أخنوش، اليوم الخميس (29 أبريل) في آسفي، على توزيع صناديق عازلة للحرارة لفائدة الصيادين التقليديين في الإقليم.

وتندرج هذه العملية، المخصصة لتزويد 1144 قاربا تقليديا للصيد بمعدل ثلاثة صناديق للقارب الواحد، برنامج واسع لتزويد القوارب التقليدية بصناديق عازلة للحرارة كجزء من استراتيجية (آليوتيس).

وبالمناسبة، أوضح أخنوش أن هذه الصناديق العازلة للحرارة ستمكن الصيادين التقليديين من تثمين المنتجات السمكية وتحسين دخلهم، والحفاظ على جودة الأسماك عبر تخزينها ووضعها رهن إشارة المستهلك في أحسن الظروف.

وأضاف الوزير، في تصريح للصحافة، أن هذه العملية ستسهم في محاربة الممارسات المحظورة الضارة بالبيئة (الأكياس البلاستيكية) واحترام معايير السلامة الصحية الجاري بها العمل، مبرزا أن استخدام هذه الصناديق العازلة للحرارة كان له الأثر الإيجابي، وسمح بالرفع من معدل أسعار بيع الأسماك بنسبة 30 في المئة.

وذكر بأن توزيع هذه الصناديق بمناطق الصيد في شمال الأطلسي، يغطي إجمالي 12669 صندوقا لفائدة 4223 قاربا و13 ألف بحارا باستثمارات إجمالية قدرها 25 مليون درهم.

وتم إطلاق عملية تزويد القوارب التقليدية بصناديق عازلة للحرارة، في عام 2013، التي تندرج في إطار استراتيجية المغرب الأزرق “آليوتيس”.

ويهدف هذا البرنامج إلى تعزيز مكانة الصيادين التقليديين في سلسلة القيمة من خلال تثمين المنتجات السمكية وتحسين دخلهم، ولا سيما من خلال الحفاظ على جودة الأسماك أثناء عمليات الصيد وعمليات التفريغ والمبيعات.

ويتعلق الأمر أيضا، بالحفاظ على سلسلة التبريد وتسهيل عمليات الفرز والتعامل مع الكميات المفرغة، ومكافحة الممارسات السيئة الضارة بالبيئة (الأكياس البلاستيكية)، وكذلك الامتثال لمعايير الصحة والسلامة الحالية. وباستثمار إجمالي قدره 93.5 مليون درهم ممول من صناديق لتنمية الثروة السمكية، فإن برنامج التوزيع هذا البالغ إجمالا 47709 صندوقا يستهدف 15903 قاربا وحوالي 47700 بحار.

وبلغ معدل توزيع هذا البرنامج بأكمله 90 في المئة، حتى الآن، ويشمل المناطق البحرية في جنوب المحيط الأطلسي والبحر الأبيض المتوسط وشمال المحيط الأطلسي ووسط المحيط الأطلسي.