• كان مقرقب وهاز موس كيكريسي بيه.. البوليس طلق الرصاص على شفار فكازا
  • تقرير أمام المجلس الوطني.. البيجيدي والحكومة والعام زين!
  • سهام العزوي.. ميس أمازيغ 2968
  • قيادة البيجيدي: حصيلة الحكومة السابقة “إيجابية على العموم”!
  • المجلس الوطني للبيجيدي.. رسائل إلى “المناوئين للمسار الديمقراطي”!
عاجل
الجمعة 27 فبراير 2015 على الساعة 11:35

الخلفي: ابن كيران سيلتقي نظيره الفرنسي قريبا

الخلفي: ابن كيران سيلتقي نظيره الفرنسي قريبا
تـ: خالد شوري
تـ: خالد شوري

رجاء غرب
أعلن مصطفى الخلفي، وزير الاتصال والناطق الرسمي باسم الحكومة، أن عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة، سيلتقي نظيره الفرنسي في الأيام المقبلة.
الخلفي، الذي حل صباح اليوم الجمعة (27 فبراير) ضيفا على برنامج “ضيف إفريقيا” في إذاعة صوت العالم الفرنسية، قال إن تشنج العلاقات بين المغرب وفرنسا انتهى، مضيفا أن البلدين يحاولان إحياء هذه العلاقة.
واعتبر الخلفي أن توشيح عبد اللطيف الحموشي، المدير العام للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، من طرف الداخلية الفرنسية بوسام الشرف بدرجة ضابط، خطوة من بين خطوات كثيرة اتخذتها فرنسا لدعم التعاون الاستراتيجي بين البلدين.
من جهة أخرى، نفى الخلفي وجود أي نوع من أنواع التعذيب في معتقل تمارة، مؤكدا أن المغرب يعتبر مثالا يقتدى به في مجال مناهضة العنف في المنطقة، خصوصا ما بعد مرحلة الربيع العربي، الشيء الذي أكده تقرير لجنة مناهضة العنف التابعة للأمم المتحدة المقدم في جنيف.
وأكد الخلفي أن المغرب أصبح يعيش مرحلة جديدة بعد الخطاب الملكي وإقرار دستور 2011، والانتخابات وتشكيل الحكومة التي يترأسها عبد الإله بنكيران، إضافة إلى إصلاح القضاء العسكري.
وعن مغاربة داعش، قال مصطفى الخلفي إن ما يقارب ألفا ومائتي مغربي التحقوا بما يسمى “تنظيم دولة الخلافة الإسلامية في العراق والشام”، كما أن المغرب اعتمد استراتيجية التأطير الديني في المساجد وفي مراكز ثقافية لطمس الثقافة المتطرفة.
وأشار الخلفي إلى أن المغرب لم يمنع صحافيي قناة فرنسية من تصوير ربورطاج فوق أراضيه، لكن الصحافيين رفضا تقديم طلب خطي للسماح لهما بالقيام بمهمتهما، الشيء الذي لا يقبل به القانون المغربي الذي ينفتح على الصحافة الأجنبية، على حد قوله.
وفي رده على حساب الملك محمد السادس في سويسرا، قال الخلفي إن الملك خرج بتصريح واضح، والحساب الذي نشر هو حساب قانوني يخضع لجميع الشروط المعمول بها.