• خاص بشباب بني ملال وخريبكة والفقيه بنصالح.. مشروع مهم للتدريب في إيطاليا
  • تعويم الدرهم.. رابطة حقوقية تحذر من المضاربين في الصرف
  • كان كيتفلّى على البنات ويوهّهم بالزواج ويدّي ليهم فلوسهم.. صياد النسا يلقاها يلقاها!
  • الجنازة بعد العصر.. وفاة المحامي طارق السباعي
  • بالصور من الهرهورة.. هجوم بالحجارة على منزل الناشط الأمازيغي أحمد أرحموش
عاجل
الجمعة 19 ديسمبر 2014 على الساعة 19:17

عبد المالك أبرون: أنا رجل عصامي وولد الشعب ومصدر ثروتي هو التجارة وليس شيئا آخر

عبد المالك أبرون: أنا رجل عصامي وولد الشعب ومصدر ثروتي هو التجارة وليس شيئا آخر

عبد المالك أبرون: أنا رجل عصامي وولد الشعب ومصدر ثروتي هو التجارة وليس شيئا آخر

كيفاش
قال عبد المالك أبرون، رئيس نادي المغرب التطواني ورئيس قسم البنيات التحتية في الجامعة المغربية لكرة القدم، إنه رجل أعمال، وأنه بدأ حياته من الصفر، واصفا نفسه بـ”ولد الشعب”، نافيا أن يكون مصدر ثروته “نشاطا غير مشروع”.
أبرون، الذي حل ضيفا على برنامج «في قفص الاتهام»، على إذاعة ميد راديو، اليوم الجمعة (19 دجنبر)، قال: «أنا رجل أعمال، وقاري حتى لمستوى الباكالوريا، بديت بمحل تجاري في تطوان، ما كانش راس المال، اللي كان عندك تقضي بيه». وأضاف: «أنا بديت من الصفر ورجل عصامي، بدينا بالعمل بجلب السلع من سبتة ومنها لإسبانيا، وفي 1988 كنت خدام عند واحد السيد وباع لي المحل، وملي بدات حرب العراق بدا التفكير في كيفية محاربة السلع المهربة من إسبانيا، وبديت كندخل السلعة من إسبانيا من طنجة بالقانون، في هاد المرحلة مشيت لواحد الشركة كتبيع الراديو وبغات تبيع كل ما عندها من تلك الأجهزة، شريتهم، وملي دخلت للسوق لقيتو خاوي وبديت كنبيع، ونفس الوقت بدا الإقبال على البارابول ودخلتو وبعت بثمن أقل من سبتة».
كما قال أبرون: «عندي راس المال لا مادي، أنا مستثمر وكنستثمر فلوسي في بلادي، وما كنخبيش الفلوس، ومن محل واحد في باب النوادر في تطوان دابا عندي 30 محل، كل محل كيخدم 20 ديال الناس».