• المغاربة تابعين البقع الأرضية.. سوق العقار طايح
  • بعد الياميق.. أيوب الكعبي مطلوب في جنوى الإيطالي
  • من بعد شد ليا نقطع ليك مع موالين الطاكسيات.. “أوبر” توقف خدماتها في المغرب
  • طنجاوة مدعوون إلى التبرع بالدم.. مركز تحاقن الدم ومنظمة التجديد الطلابي دايرين حملة
  • أعلنها الحرس المدني.. حجز 4 أطنان من الشيرا المغربية في إسبانيا
عاجل
الثلاثاء 11 نوفمبر 2014 على الساعة 15:50

باحث: قرار الكاف كان منتظرا ولكنه قابل للطعن

باحث: قرار الكاف كان منتظرا ولكنه قابل للطعن

الرباط.. بنكيران يلتقي عيسى حياتو

محمد العطاري

في تصريح لموقع “كيفاش”، أكد يحيى السعيدي، الباحث في قوانين الرياضة، أن قرار الكاف، القاضي بإقصاء المغرب من تنظيم كان 2015، ومن المشاركة فيه، كان قرارا مرتقبا، مذكرا بـ”رد الكاف على طلب المغرب تأجيل كأس أمم إفريقيا في نسخته الثلاثين إلى تاريخ لاحق، ومن خلال تشبت الطرف المغربي بتأجيل تاريخ كأس أمم إفريقيا”.

وقال السعيدي إنه “عند تلاوة البلاغ (الكاف) فهو يقدم ملاحظة أولى أساسية وضرورية تفيد بأنه توصل بجواب من وزارة الشباب والرياضة، حيث فُهم أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم رفضت الحفاظ على تاريخ تنظيم الكأس في وقتها المحدد، أي يناير المقبل، في المغرب، وهنا يوجد الإشكال لدى الكاف لأنها متعاقدة مع جامعة “.

كرة القدم بضمانات من الحكومة المغربية الملاحظة الثانية، يضيف الباحث السعيدي، هي أن اللجنة التنفيدية للكاف، التي بتت في هذه النازلة، ليس لها الحق البت في ذلك، و”لكن، بطريقة ذكية، أحالت اللجنة المنظمة، لاتخاذ الإجراءات اللازمة، على الفصل 114 والفصل 90، باعتبار المغرب رفض التنظيم وليس التأجيل، وبناء على ذلك سيتعرض المغرب مباشرة لعقوبات مادية ومعنوية، أي حرمان المغرب من المشاركة لأنه لم يبق بلدا منظما”.

وأكد الباحث السعيدي أن قرار الكاف “قابل للطعن أمام محكمة التحكيم الرياضي الدولي، لأن فيه تناقضات، والقوة القاهرة التي تشبث بها المغرب مسألة معقولة معللة وبقوة القانون، ويمكن للمحكمة أخذها بعين الاعتبار”.