• تونس.. المغرب يشارك في المؤتمر العربي لرؤساء أجهزة أمن الحدود
  • مراكش.. مختل عقليا يعتدي بالسلاح الأبيض على فتاة معاقة
  • أعمال سحر وشعوذة في المقابل يوم عاشوراء.. شي كيزمزم وشي كيزمّم!! (صور)
  • شيشاوة.. بائع ديطاي كاد يقتل رجل أمن بطعنة سكين
  • بالصور.. مناطق تحت “غارات” الأمطار الرعدية
عاجل
الثلاثاء 22 يوليو 2014 على الساعة 16:11

اتصالات المغرب.. تراجع النتيجة الصافية حتى متم شهر يونيو

اتصالات المغرب.. تراجع النتيجة الصافية حتى متم شهر يونيو

عبد السلام أحيزون: اتصالات المغرب سجلت ارتفاعا بـ12,6 في المائة

 

كيفاش
أعلن رئيس المجلس المديري لمجموعة “اتصالات المغرب”، عبد السلام أحيزون، أن النتيجة الصافية للمجموعة ارتفعت إلى 3,073 مليار درهم خلال النصف الأول من سنة 2014، بتراجع بنسبة 12,7 في المائة مقارنة مع الفترة نفسها من السنة السابقة.
وأوضح أحيزون، مساء يوم أمس الاثنين (21 يوليوز)، خلال لقاء مع الصحافة خصص لتقديم نتائج المجموعة للنصف الأول من سنة 2014، أن المجموعة حققت رقم أعمال بلغ 14,564 مليار درهم خلال هذه الفترة بارتفاع بنسبة 0,7 في المائة مقارنة مع الفصل الأول من سنة 2013.
وأعرب عن ارتياحه لكون المجموعة عرفت من جديد نموا في رقم معاملاتها خلال الفصل الأول من السنة الجارية، موضحا أن هذا الأداء يعزى إلى استمرار النمو القوي لإيرادات الأنشطة الدولية (زائد 10,9 في المائة بأسعار صرف ثابتة)، ومن خلال انتعاش تدريجي للأنشطة في المغرب التي تسجل انخفاضا محدودا بنسبة 2,4 في المائة.
وذكر أن رقم معاملات المجموعة استقر في 7,357 مليار درهم خلال الفصل الثاني من السنة، بارتفاع بنسبة 1,3 في المائة مقارنة مع نفس الفترة من سنة 2013، مشيرا إلى أن عدد زبناء المجموعة بلغ أزيد من 38 مليون زبون نهاية يونيو 2014، بزيادة قدرها 9,2 في المئة خلال سنة، ويعود ذلك إلى ارتفاع حظيرة الهاتف دوليا (زائد 19 في المائة).
وأشار، في هذا الإطار، إلى أن الدين الصافي لمجموعة “اتصالات المغرب” ارتفع إلى 9,6 مليار درهم عند متم يونيو الماضي، بانخفاض بنسبة 0,8 في المائة خلال سنة، بفضل فوائض الموارد المالية.
وحققت أنشطة “اتصالات المغرب” محليا، خلال النصف الأول من السنة، رقم معاملات بلغ 10,652 مليار درهم، بانخفاض وصل إلى 2,4 في المائة، ويعود ذلك، بالأساس، إلى نمو ملموس في أنشطة الهاتف الثابت والأنترنيت التي ارتفعت ب5,5 في المائة خلال سنة واحدة.
وعلى صعيد تنمية المجموعة دوليا، ذكر أحيزون بأن التوقيع في رابع ماي الماضي على اتفاق مع “اتصالات” الإماراتية بهدف اقتناء فروعها الممثلة في بنين وكوت ديفوار والغابون والنيجر وجمهورية إفريقيا الوسطى والطوغو، سيمكن مجموعة “اتصالات المغرب” من ولوج مرحلة جديدة في نموها في إفريقيا جنوب الصحراء، مشيرا إلى أن أنشطة المجموعة على المستوى الدولي سجلت نموا بنسبة 10,7 في المائة في رقم معاملاتها الذي بلغ 4,210 مليار درهم خلال النصف الأول من السنة الحالية.
وأوضح رئيس المجلس المديري للمجموعة أن هذا الأداء تحقق بفضل نمو حضيرة الهاتف الثابت ب19 في المائة، مشيرا إلى أن رقم المعاملات بالغابون بلغ 818 مليون درهم نهاية يونيو الماضي، بارتفاع بنسبة 17,3 في المائة، محتلا بذلك مقدمة اللائحة الدولية.
من جهتها، حققت الأنشطة في موريتانيا رقم معاملات بلغ 785 مليون درهم خلال هذه الفترة، بارتفاع بنسبة 6,4 في المائة، في حين حققت أنشطة بوركينا فاصو رقم معاملات بقيمة 1,204 مليار درهم بارتفاع بنسبة 9,9 في المائة، وارتفعت مداخيل أنشطة مالي ب10,7 في المائة خلال النصف الأول من سنة 2014 لتستقر في 1,449 مليار درهم.
وفي ما يتعلق بالجيل الرابع، أعرب أحيزون عن أسفه لتأخر إطلاقه وتوصيل خدمة الألياف البصرية للمنازل، معلنا أن الوكالة الوطنية لتقنين المواصلات منحت مؤخرا للمجموعة رخصة تسويق هذه الخدمة.
وأشار إلى أن معدل التجهيز بالألياف البصرية في المغرب يبقى في مستوى “ضعيف جدا” يقارب الصفر، وهو ما ينبغي أن يدفع الفاعلين إلى استشراف هذه الخدمة الواعدة والاستثمار أكثر بشكل عادل.