• بالصور.. أخنوش في لقاء تواصلي في أزيلال
  • اليوم الأربعاء.. زخات مطرية أحيانا رعدية
  • أكد دعم السعودية رغم احتمال علم ولي العهد بخطة قتل خاشقجي.. ترامب باغي غير الفلوس!!
  • في الثانية و42 دقيقة صباحا.. المغرب يطلق قمره الصناعي الثاني
  • في 10 أشهر.. 18 مليون مسافر عبروا مطارات المغرب
عاجل
الخميس 13 يونيو 2013 على الساعة 11:12

الخلفي والعرايشي.. متفقين وما متفقينش

الخلفي والعرايشي.. متفقين وما متفقينش

الخلفي والعرايشي.. متفقين وما متفقينش

 

كيفاش

استطاعت لجنة كجمولة بنت أبي، المسؤولة عن دراسة واقع التلفزيون المغربي في مجلس النواب، أن تجلس رجلين يختلفان حول كل شيء على الطاولة نفسها، من أجل الدفاع عن “الشيء نفسه”.

يتعلق الأمر بمصطفى الخلفي، وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، وفيصل العرايشي، المدير العام للشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة، اللذان يختلفان بشكل جذري حول تسيير قطاع التلفزيون في المغرب، لكنهما اضطرا معا للمثول أمام اللجنة، يوم أمس الأربعاء (12 يونيو)، واضطرا لتمثيل دور المتفقين حول الاستراتيجية المتبعة في القطاع.

مصدر رفيع المستوى أسر لـ”كيفاش” أن العرايشي وسليم الشيخ، مدير القناة الثانية، اعتبرا في أحاديث خاصة “استدعاءهما للبرلمان بدون أي معنى، لأن اللجنة تناقش سياسيا التلفزيون والمفروض أن يجيبها وزير القطاع الذي حمل مشروع دفتر التحملات ووضع اللجان التي اختارت البرامج، ورسم المسار الذي يسير عليه التلفزيون اليوم”، لكن مصدرا من وزارة الخلفي قال إن “الوزير يرفض أي اتهام له بتدخل السلطة السياسية في استقلال لإعلام، لذلك حرص على أن يرد المدراء على الملاحظات الموجهة إيهم من طرف اللجنة”.

موقف سوريالي فعلا في تلفزيون ظل دائما رمزا للسوريالية في المغرب، لذلك لا استغراب.