• بعد الهدف الثاني.. “قبلة” محمد الناهيري وأشرف داري تثير السخرية على الفايس بوك
  • الإعجاز العلمي.. حبوب تُعلم اللغات!!!
  • مونديال الأندية.. العين يوجع الترجي بثلاثية ويلاقي ريفربلايت في نصف النهائي
  • فايس بوك تعترف: خلل برمجي تسبب في تسريب صور ملايين المستخدمين!
  • بالصور.. مغربية تزوّج بيها استرالي وبغات تصيفطو للحبس!!
عاجل
الجمعة 07 ديسمبر 2018 على الساعة 00:30

مشاو بعيد.. لوكسمبورغ أول دولة توفر وسائل النقل العمومي فابور!

مشاو بعيد.. لوكسمبورغ أول دولة توفر وسائل النقل العمومي فابور!

في خطوة هي الأولى من نوعها عالمياً، قررت الحكومة الائتلافية الجديدة في لوكسمبورغ إلغاء تذاكر وسائل النقل العام، ما يجعل التنقل مجانياً، في وقت ما تزال بعض الدول الأوروبية تعاني ارتفاع ثمن تذاكر المواصلات.

وعد الحكومة للسكان
ويشتكي المسافرون غالباً في البلدان الأوروبية من ارتفاع تكلفة المواصلات في المدن وبينها، في حين تمت الموافقة على زيادة ثمن تذاكر الحافلات والقطارات في بعض الدول الأوروبية في عام 2019.
ومن المقرر أن تلغي دوقية لوكسمبورغ الكبرى، إحدى أصغر الدول الأوروبية مساحة وسكاناً، تحصيل الأسعار من كافة وسائل النقل العام، حسب الوعد الذي قطعته الحكومة الائتلافية الجديدة في البلاد، لتكون بذلك أول بلد في العالم يقوم بمثل هذه الخطوة.

صغر مساحة البلد
وحتى في الوقت الحالي، لا تعد كلفة النقل العام في لوكسمبورغ مرتفعة، حيث يبلغ ثمن التذكرة لرحلة مدتها ساعتين 2 يورو فقط، ونظراً لصغر مساحة البلد، قد تغطي هذه التكلفة أي رحلة، في حين يبلغ ثمن تذكرة القطار في الدرجة الأولى 3 يورو و4 يورو ليوم كامل.

السفر للمسنين والأطفال مجانا
كما يسافر كبار السن الذين تجاوزت أعمارهم الـ60 عاماً والأطفال بالمجان، إضافة إلى عروض سنوية أخرى منخفضة التكاليف جداً.
ومن المقرر إلغاء التذاكر كلياً اعتباراً من صيف 2019، حسب ما نشره موقع صحيفة الإندبندنت البريطانية.

التشجيع على استخدام وسائل النقل
وتأمل حكومة لوكسمبورغ من خلال هذه الخطوة أن تشجع سائقي السيارات على ترك سيارتهم وأخذ وسائل النقل العامة، بهدف حل مشكلة الازدحام المروري في البلد وخصوصاً حول مدينة لوكسمبورغ العاصمة.
هذا وقامت بعض المدن في أنحاء العالم بتوفير وسائل نقل عام مجانية للتخفيف من وطأة الازدحام، كبعض الولايات الأمريكية التي توفر نظام حافلات مجاني، إلا أن الدوقية الكبرى هي الدولة الأولى التي تقوم بإلغاء الرسوم كلياً من البلد.
ولعل نجاح هذا الإجراء قد يلهم الدول المجاورة لاتخاذ إجراءات مشابهة، حسب ما ذكرت الإندبندنت.