• عيش نهار تسمع خبار.. الماء لكشف الإصابة بالسرطان!
  • فاجعة القطار.. كتاب مماتي!!
  • بالصور.. فنان سوري يبدع في تصوير زعماء العالم كلاجئين
  • مخدرات وسيارات مسروقة.. اعتقال 4 أشخاص في تطوان
  • وسط موجة الانتقادات.. نقابة تشيد بمجهودات مكتب السكك الحديدية!
عاجل
الأحد 07 أكتوبر 2018 على الساعة 12:00

نجية أديب: قانون العمال المنزلين يُقنن عبودية القاصرين! (فيديو)

نجية أديب: قانون العمال المنزلين يُقنن عبودية القاصرين! (فيديو)

اعتبرت نجية أديب، رئيسة جمعية “ما تقيش أولادي”، أن التعديلات التي شهدها قانون “العمال المنزليين” تُعد تقنينا لـ”عبودية القاصرين”، مشيرة إلى أنه “رغم تعديل المفهوم من خادمة إلى عاملة في البيت في محاولة لرد الاعتبار لتلك الشريحة، إلا أن القانون أقحم القاصرين في سوق العمل ليكونوا عبيداً لدى العائلات الميسورة”.
وأوضحت أديب، في لقاء على قناة “الغد” الإخبارية، أن “ما أقره القانون من السماح بإقحام القاصرين في سوق العمل يتنافي مع جميع حقوق هؤلاء الأطفال ويصادر حقوقهم”، مشيرة إلى أن “مكان هؤلاء القاصرين في المدارس ولهم الحق في اللعب والترفيه وليس الزج بهم في سوق العمل”.
واعتبرت رئيسة جمعية “ما تقيش اولادي” أن هذا القانون جاء “معاقاً من ناحية التعامل مع القاصرين، وأن مسألة وجود عقد بين المُشغل والقاصر عبر أهله يجعل المسألة كبيع الأطفال في سوق النخاسة”، مؤكدة رفضها للقانون “جملة وتفصيلا”، وأن الحديث عن مرحلة انتقالية “تمكن خلالها فقط عمل القاصرين هي ترهات وتفاهة، إذ لا يوجد أي ضمان لسلامة وحماية هؤلاء القاصرين، سواء من خلال مفتشي الشغل أو المساعدين الاجتماعيين للرقابة والاشراف على عمل القاصرين لحماية حقوقهم”.
وكان القانون الجديد، الذي دخل حيز التنفيذ يوم الثلاثاء الماضي (2 أكتوبر)، أجاز عمل القاصرين خلال فترة انتقالية لمدة خمسة أعوام لضخ عمالة في السوق، من خلال إبرام تعاقد مع أهالي القاصرين.