• التشرميل وما يدير.. كازا في المرتبة 83 عالميا في معدل الجريمة!
  • بعد الانتصار على مالاوي.. المنتخب يواجه جزر القمر يوم 13 أكتوبر في كازا
  • تزامنا مع إغلاق معبر بني انصار.. حاكم مليلة المحتلة يستفز المغرب
  • مطالبات بأقصى العقوبات.. إعادة تمثيل جريمة “القرية” في سلا (فيديو)
  • العيون.. أكاديمية “آسي ميلان” تستعد لفتح أبوابها
عاجل
الإثنين 10 سبتمبر 2018 على الساعة 16:30

عيوش لـ”كيفاش”: الكلاب هوما اللي كيهضرو بكلام الكلاب وكيسبوني ويسبو الأم ديالي

عيوش لـ”كيفاش”: الكلاب هوما اللي كيهضرو بكلام الكلاب وكيسبوني ويسبو الأم ديالي

في معرض تقديم رأيه في النقاش الدائر حول إدراج كلمات بالدارجة في مقرر مدرسي، أكد نور الدين عيوش، عضو المجلس الأعلى للتعليم والفاعل الجمعوي، أنه ليس ضد اللغة العربية، لكنه مع انفتاحها على لغات أخرى.

وقال عيوش، في اتصال هاتفي مع موقع “كيفاش”، “أولا ما شي أنا اللي درت داك الإدماج ديال دوك الكلمات، هاد الشي الوزارة اللي دارتو، والوزارة كتعرف أشنو كتدير، وأنا متفق معها لأن إدراج كلمات بالدارجة في اللغة العربية شرف للغة العربية”.

وتابع عيوش: “أنا أعتز باللغة العربية الفصحى، وأدافع عن الدرجة لأنها اللغة الأم وهي اللغة ديال الهوية ديالي، وأقول أن اللغة العربية هي لغة رسمية مثلها مثل اللغة الأمازيغية، واللغة كيفما كانت يلا بغات تكون قوية خاصها تكون منفتحة على اللغات الأخرى، وتقبل كلمات جاية من لغات أخرى”.

وعن الهجوم الذي تعرض ويتعرض له بسبب دفاعه عن الدارجة، قال عيوش: “أنا ما كنردش على هاد الكلام لأنه كلام خاوي، والناس للأسف ما كيتكلموش عن علم ومصداقية، وتيقولو أشياء غالطة ما قلتهاش أنا، ودابا كيحسابهم أنا ضد اللغة العربية، أنا لست ضد اللغة العربية، أنا مع اللغة العربية ولا بد أنها تنفتح على لغات أخرى، وأولها اللغة الدارجة”.

وأضاف عضو المجلس الأعلى للتعليم: “حنا كدول عربية عندنا واحد المشكل كبير، هو كنكتبو بلغة وكنهضرو بلغة أخرى، وهذا فعلم اللسانيات يسمى الديكلوسية، وخصنا نزولو هاد المشكل، خاصنا نكتبو ونهضرو بلغة واحدة”.

ونفى عيوش وصف منتقديه بـ”الكلاب”، قائلا: “أنا لا أقول هذا ولن أقول هذا، أنا كنهضر على الناس اللي كيسبو، هادوك اللي كيسبو عليهم تقال القافلة كدوز وهوما كالكلاب كينبحو، هادوك اللي كيقولو كلام سيء، أما الناس اللي كيقولو رأيهم أنا احترمهم وأقدرهم، وخا ما متافقش معهم، كنتمنى فقط يحترموني ويقدرو الكلام ديالي”.

واسترسل المتحدث: “الكلاب هوما اللي كيهضرو بكلام الكلاب وكيسبوني ويسبو الأم ديالي، أما اللي ما متفقش معايا أنا أحترمه، والشعب المغربي يمكن لو ما يفهمش الكثير من الأشياء وما يتافقش معايا، ولكن أنا أحترمه ونمشي ليه بالتاويل والبيداغوجية باش يفهم هاد الشي فالمستقبل، باش يفهم أنه أنا ماشي ضد اللغة العربية وأنا مع نجاح المدرسة المغربية”.