• داخلة مجهدة.. أول مسلمة في الكونغرس الأمريكي تهاجم ترامب بسبب مقتل خاشقجي
  • كازا.. التفاتة إنسانية إلى “أفارقة مخيم أولاد زيان”
  • من منطقة أفورار في أزيلال.. التجمع الوطني للأحرار يدعو إلى تسريع إخراج السجل الاجتماعي الموحد
  • البرلمان الأوروبي.. المصادقة على الاتفاق الفلاحي بين المغرب والاتحاد الأوروبي
  • بتعليمات ملكية.. الأميرة للا مريم تترأس اجتماع المجلس الإداري لمؤسسة الحسن الثاني للأعمال الاجتماعية لقدماء العسكريين والمحاربين
عاجل
الإثنين 03 سبتمبر 2018 على الساعة 20:30

بسبب الدارجة في المقررات التعليمية.. الاستقلاليون يطلبون مساءلة أمزازي

بسبب الدارجة في المقررات التعليمية.. الاستقلاليون يطلبون مساءلة أمزازي

مريم الوكيلي

بعد الجدل الكبير الذي أثارته صور منسوبة إلى مقررات تعليمية، تضم نصوصا بالدارجة المغربية، تداولها العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، استدعى الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية وزير التربية الوطنية، سعيد أمزازي، لتقديم توضيحات حول الموضوع في البرلمان.
ووجه نور الدين مضيان، رئيس الفريق الاستقلالي في مجلس النواب، طلبا إلى رئيس لجنة التعليم والثقافة والاتصال، لعقد اجتماع عاجل للجنة، بحضور الوزير أمزازي، وذلك لمدارسة موضوع استعمال “العبارات الدارجة” في المقررات الدراسية، وكذا مسطرة إعدادها والمصادقة على جودة مضامينها، وكيفيات تحديد أسعارها، والتي اعتبر الفريق أنها “تفوق بكثير القدرة الشرائية للمواطنين”.
وعبر الفريق الاستقلالي عن “قلقه من تواتر إصدار عدد من المقررات الدراسية، خاصة بالتعليم الابتدائي، والتي تستعمل “عبارات الدارجة”، إضافة إلى عدد من المضامين التي تخالف المنظومة القيمة والثوابت الجامعة للأمة المغربية”، الأمر الذي اعتبر أنه “يشكل إخلالا صريحا بالمقتضيات الدستورية، وخاصة الفصل الخامس من الدستور، والذي يحدد اللغتين العربية والأمازيغية، لغتين رسميتين للدولة”.
واعتبر الاستقلاليون أن استعمال الدارجة في بعض المقررات “تملص من التزام حكومي ثابت”، مشددا على أن “محاولة اختراق المقررات الدراسية باستعمال “عبارات الدارجة”، يدخل في سياق الأزمة المفتعلة حول اللغتين العربية والأمازيغية وتدبير التنوع اللغوي في بلادنا، من طرف جهات معلومة، تسوق لاختيارات مجتمعية مضادة لثوابت الأمة، وتحاول جاهدة ضرب الإنسية المغربية، وافتعال أزمات قيمة، حسم دستور المملكة في تفاصيلها”، حسب ما جاء في المراسلة ذاتها.