• مراكش.. تحديد مكان وجود فتاتين قاصرين كانتا موضوع تصريح بالاختفاء
  • بسبب استضافة مثلي جنسيا.. الحبس لإعلامي مصري
  • عن سن 113 عاما.. وفاة أكبر معمر في العالم
  • مارتيل.. اعتقال مساعد تاجر ينصب على الراغبين في التوظيف في صفوف الأمن
  • قلبوها سباط.. مباراة الرجاء وستارز الناميبي سالات بالمضاربة (صور وفيديو)
عاجل
الجمعة 24 أغسطس 2018 على الساعة 01:00

نصيحة من العلماء.. ما تبقاوش تشربوا الماء من القرعة بزاف دالمرات!

نصيحة من العلماء.. ما تبقاوش تشربوا الماء من القرعة بزاف دالمرات!

لا يعيش الناس من دون ماء، كما تكتسب درجة استهلاكه أهمية صحية كبرى، ولكن إذا كنت ممن يشربون الماء من الزجاجة (القنينة) نفسها، من باب الحفاظ على البيئة، أو لأنك تريد توفير المال، فأنت تقوم بأمر غير صحي له تبعات خطيرة، وفق ما كشفته دراسة حديثة.
وأظهرت الدراسة، التي أجراها موقع “ترد ميل رفيوز”، وهو منصة مختصة بتقديم إرشادات رياضية وصحية، أن الشرب من قنينة جرى استخدامها عدة مرات يعرض الإنسان لنسب عالية من البكتيريا.
ووجد الباحثون أن الشرب من هذه القنينة يكون أسوأ من قيام الإنسان بلعق أداة يلعب بها كلب، وبالتالي فإن السلوك الذي يعتمده أغلب الناس في بيوتهم ليس آمنا على الإطلاق.
واعتمدت الدراسة على عدة أنواع من القنينات استخدمها رياضيون طيلة أسبوع، وكشفت النتائج أمورا وصفت بـ”الصادمة”.
والجدير بالذكر أن بعض القنينات التي يعاد استخدامها تضم أعدادا أكبر بكثير من البكتيريا الحية، ولذلك فإن الشرب منها لا يقل خطرا عن الشرب من مغسلة المطبخ.
ونبه الباحثون إلى أن قرابة 60 في المائة من البكتيريا التي تم رصدها في القنينات تشكل خطرا محدقا بصحة الإنسان، كما تعرضه بشدة للمرض.
وإزاء هذا التحذير، يتساءل كثيرون حول البديل الممكن، وهنا ينصح الباحثون بتفادي القنينات التي تغلقُ بالغطاء واللجوء إلى أخرى بتقنية “الامتصاص” في الأعلى لأن هذا المنفذ الضيق أقل عرضة للبكتيريا.
وفي السياق ذاته، تنصح الدراسة بشراء قنينات مصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ عوض قنينات البلاستيك، وعند الاستخدام، يجدر بالمستهلك ألا يترك القنينة داخل المحفظة أو السيارة لعدة أسابيع، كما يتعين تنظيف هذه القنينات أيضا حتى وإن كانت لا تضم سوى الماء.