• نواحي مراكش.. سقوط طائرة مخصصة لرش المبيدات الكيميائية
  • بالصور من إيرلندا.. نساء يحملن ملابس داخلية احتجاجا على تبرئة مهتم بالاغتصاب!
  • ماشي غير حنا.. المقاطعة تضرب فرنسا ومئات الوقفات ضد غلاء الأسعار والضرائب!
  • بعد 3 أيام ديال الفابور.. البراق يدخل حيز التشغيل قبل نهاية الشهر
  • تصدر البطولة.. حسنية أكادير يكتفي بالتعادل السلبي أمام الرجاء
عاجل
الإثنين 20 أغسطس 2018 على الساعة 10:30

إشاعات وانتقادات.. حقيقة إعدام الناشطة السعودية إسراء الغمغام

إشاعات وانتقادات.. حقيقة إعدام الناشطة السعودية إسراء الغمغام

تستعد السلطات السعودية لتنفيذ حكم الإعدام في حق الناشطة الحقوقية إسراء الغمغام.
وكشف حساب “معتقلي الرأي” أن السلطات السعودية كانت اعتقلت الناشطة الحقوقية منذ 6 دجنبر 2015، رفقة زوجها موسى الهاشم، بعد مداهمة منزلها في محافظة القطيف.
وكان والد إسراء نشر رسالة دعا فيها إلى مساعدته من أجل توكيل محام لابنته الوحيدة، وقال إنه جال على عدد من المحامين لاستلام القضية دون جدوى.

إسراء الغمغام.. من تكون؟

إسراء الغمغام هي ناشطة حقوقية من محافظة القطيف، في المنطقة الشرقية، اعتُبرت أول معتقلة سياسية في المحافظة.
ووُجّهت إلى إسراء، بعد اعتقالها في سجن المباحث العامة في الدمام، اتهامات بالحراك، على خلفية مشاركتها وزوجها في مظاهرات احتجاجية ضد النظام.
وتعد الغمغام من الناشطات الحقوقيات اللواتي اعتقلتهن السلطات السعودية بسبب مطالبتهن بالحقوق المدنية ومشاركتهن في تظاهرات سلمية وتعبيرهن عن رأيهن في شبكات التواصل الاجتماعي.

حقيقة الإعدام

وكانت مجموعة من رواد مواقع التوصل الاجتماعي تداولت مقطع فيديو قيل إنه للحظة تنفيذ حكم الإعدام في حق إسراء، قبل أن يتبين أن المقطع المصور المتداول يعود إلى إعدام سيدة من بورما في يناير من سنة 2015، بعد ارتكابها جريمة قتل في حق ابنة زوجها التي قامت بتعذيبها حتى الموت.

انتقادات دولية

وتواجه السعودية انتقادات دولية لأوضاع حقوق الإنسان فيها، إذ طالب الاتحاد الأوروبي المملكة بإلقاء الضوء على ملابسات احتجاز ناشطات في مجال حقوق الإنسان والاتهامات التي يواجهنها وقال إنه يجب منح المحتجزات الإجراءات القانونية الواجبة للدفاع عن أنفسهن.
كما تعيش العلاقات بين المملكة وكندا توترا غير مسبوق بعد انتقادات هذه الأخيرة للتضييق الذي تمارسه المملكة على نشطاء حقوق الإنسان.