• رسميا.. المنتخب المغربي يتأهل إلى كأس إفريقيا 2019
  • الحي الحسني/ كازا.. وزير الصحة يفتتح قسم ولادة وصيدلة
  • القضية فيها 300 مليون والتشهير.. لطيفة رأفت تقاضي العثماني!
  • هدايا وأموال وجنس جماعي ومع الحيوانات.. أسرار دعارة الإنستغرام! (صور)
  • واشنطن بوست عن “سي آي إيه”: ولي العهد هو الذي أمر بتصفية خاشقجي
عاجل
الأربعاء 18 يوليو 2018 على الساعة 07:00

هيدروكينون وزئبق سام.. ردوا البال من المكملات الغذائية ومواد التجميل

هيدروكينون وزئبق سام.. ردوا البال من المكملات الغذائية ومواد التجميل

حذرت الشبكة المغربية للدفاع عن الحق في الصحة من استهلاك مكملات غذائية للتمارين الرياضية، ومن استعمال مستحضرات التجميل التي تحتوي مادة الهيدروكينون، ونسبة مرتفعة من الزئبق السامة التي “تباع خارج الصيدليات ودون وصفة طبية”.
ونبهت الشبكة، في بلاغ لها، إلى الإقبال الذي تعرفه المكملات الغذائية الرياضية، والتي تحولت إلى “ظاهرة منتشرة بشكل واسع في أوساط الشباب المغربي، من أجل تكوين وتقوية البنية الجسمانية، دون الحرص والحذر من الآثار الجانبية التي يمكن أن تتسبب فيها هذه المواد والتأكد من سلامتها ومدى مطابقتها للمواصفات والمعايير الصحية الدولية والوطنية”.
كما وقفت الشبكة على ما يشكله بيع منتجات ومستحضرات التجميل “المغشوشة” من خطورة على الصحة.
وأكد المصدر ذاته أن كريمات للبشرة وتجميل العيون، “ثبت غشها بمواد خطيرة وسامة، مثل مادة الزئبق السامة، والرصاص والكبريت والهيدروكينون وهي مادة دوائية تستخدم لعلاج مشكلات البشرة، ولكنها لا تصرف إلا بموجب وصفة طبية، ويقتصر بيعها في الصيدليات فقط،.فضلاً عن احتواء بعضها على مواد كيماوية ضارة”.
وطالبت الشبكة وزارة الصحة بمراقبة جميع أنواع المكملات الغذائية التي تباع في السوق الوطنية وإخضاعها إلى تحليل حول مكوناتها ومنع كل المواد التي تحتوي على مادة طبية من البيع خارج الصيدليات وبوصفة طبية وسحب المنتجات المذكورة من الأسواق ومنع تداولها واستيرادها، في حال توفرها.
ودعت الشبكة إلى منع بيع وتداول منتجات تستخدم في التجميل ولتفتيح البشرة تحتوي على مادتي الزئبق السام والهيدروكينون.