• البوليس شد مول الفعلة.. التحرش الجنسي وراء جريمة قتل في بوجدور
  • للمطالبة بتغيير تعريفة العلاج.. المصحات الخاصة دايرة إضراب
  • أفضل لاعب في العالم.. بنعطية ورونار اختارا رونالدو
  • بالصور والفيديو.. الفنانة فتيحة أمين تصدر “Eso es el amor”
  • “حتى أنا بنادم”.. انطلاق حملة لإدماج مدمني المخدرات في تطوان
عاجل
الإثنين 16 يوليو 2018 على الساعة 21:15

بسبب أسماء الشوارع.. “الأزمة الفلسطينية” مستمرة في أكادير

بسبب أسماء الشوارع.. “الأزمة الفلسطينية” مستمرة في أكادير

يبدو أن موضوع تسمية شوارع حي “القدس” في مدينة أكادير بأسماء بلدات فلسطينية لازال يثير الجدل.
وفي الوقت الذي لاقت الخطوة، التي أقدم عليها المجلس الجماعي للمدينة، الكثير من الانتقادات، وصف عبد الله أوباري، النائب البرلماني السابق عن حزب العدالة والتنمية، هذا القرار بـ”الشجاع”.
واعتبر أوباري، في تدوينة عبر صفحته على موقع فايس بوك، أن هذا الإجراء يشكل “ردا على كل من يشكك في ارتباط المغاربة التاريخي بأرض الأقصى”.

وخاطب صاحب التدوينة المجلس الجماعي لأكادير بالقول: “قراركم الحكيم عنوان تضامن مع المضطهدين الصامدين في وجه المحتلين ومن يساندهم”.
في المقابل، رد عدد من المعلقين على ما ذهب إليه البرلماني السابق بالتأكيد على رفض القرار، الذي وصفه معلق بكونه “مجحف في حق الهوية الأمازيغية”.
ورأى المعلق أن القرار “بليد وعنصري في حد ذاته، ونحن الأمازيغ متشبثون بموروثنا الحضاري ولا نقبل هذه التفاهات لن نحرر فلسطين بهذه المهزلة”.
من جانبه، توجه معلق آخر بالحدث إلى أوباري قائلا: “اوا زعما راك ولد البلاد ومن المفروض عدم الانجرار اتجاه من يريد تحرير فلسطين ف اكادير اوا عندكم تزيدو الشجاعة جرعات اضافية وتبدلو اسم اكادير اوفلا ب القدس اوفلا”.
وفي السياق ذاته، اعتبرت جمعية شباب سوس للتنمية الاجتماعية والثقافية والرياضية في حي القدس أن القرار “مبالغ فيه للغاية”.
وقالت الجمعية، في بلاغ لها، إن حي “القدس”، وقبل التفكير في تسمية أزقته، كان الأجدر القيام بإعطائه أولويات في البرامج التنموية والإصلاحات على مستوى الطرق والإنارة العمومية وإعادة هيكلته ليكون في مصاف الأحياء الراقية نظرا للتهميش الذي يطاله منذ سنوات.
وطالبت الجمعية سلطات الوصاية بالتدخل وممارسة رقابتها الإدارية لإلغاء هذا القرار.

إقرأ أيضا: ردود فعل متباينة.. فلسطين “تحتل” شوارع وأزقة أكادير!