• المركز الاستشفائي ابن رشد/ كازا.. المستخدمون يحتجون من أجل صندوق التقاعد
  • بالصور من الرباط.. المحاسبون المستقلون يطلبون الإدماج
  • بالصور من زاكورة.. شانطي ديال “الشكلاط” ذوّباتو الشتا!!
  • فاس.. مراهق في الـ17 يغتصب ابنة أخته
  • وسط موجة العدمية واليأس.. 3 شباب مغاربة يقدمون درسا في النجاح من تحت الصفر
عاجل
الأربعاء 27 يونيو 2018 على الساعة 23:30

عمر عزيمان: تكوين الأساتذة مسألة حاسمة بالنسبة إلى مستقبل التعليم

عمر عزيمان: تكوين الأساتذة مسألة حاسمة بالنسبة إلى مستقبل التعليم

أكد عمر عزيمان، رئيس المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي، أن تكوين الأساتذة “مسألة حاسمة بالنسبة إلى مستقبل منظومتنا التربوية”.
واعتبر عزيمان، الذي كان يتحدث خلال جلسة الاستماع والتفاعل التي جمعت المجلس مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والبحث العلمي، اليوم الثلاثاء (27 يونيو)، أن أي إصلاح وأي تأهيل “لا بد أن يمر عبر المدرسين، ولا يتأتى بلوغ أهدافه دون انخراطهم الفعلي، ولا يمكنه أن يسير على السكة الصحيحة ويعطي ثماره المنتظرة دون تملكهم له”.
وشدد رئيس المجلس الأعلى للتربية والتكوين على أن جعل المدرسة المغربية قادرة على الاضطلاع الأمثل بالوظائف المناطة بها “يبدأ أولا وقبل كل شيء، بتمكين الأساتذة من تكوين أساس تأهيلي متين، ومن تكوين مستمر ملائم وميسر”.
وفي هذا الصدد أبرز عزيمان أن المجلس الأعلى للتربية والتكوين جعل من “تكوين المدرسين وتأهيلهم في صدارة ركائز إصلاح المنظومة التربوية”، إلى جانب جعله الرؤية الاستراتيجية من تكوينهم الرافعة الحاسمة والفاصلة في أوراش الإصلاح.
ودعا المتحدث ذاته إلى إصلاح وتنمية وتجديد مهن التربية والتكوين وتثمينها، في مختلف المحطات والعمليات المرتبطة بمزاولتها، بدءا بالتكوين، مرورا بالتوظيف والتكوين المستمر، وتدبير المسار المهني، وانتهاء بالتقييم.