• بعد 60 عاما من الفراق.. عاشقان فرقتهما الحياة وجمعهما الفايس بوك!
  • اللي بغا يضعاف.. نصائح ثمينة من مختصين
  • حاميها حراميها.. سرق 134 مليون للباطرون ديالو وقال باللي شفروه!!
  • جرح مقتل الشاب محمد ما بغاش يبرا.. دعوة جديدة إلى مسيرة ضد الجريمة في سلا
  • الرئيس الموريتاني: إسرائيل أكثر إنسانية من الإسلاميين!
عاجل
الأحد 24 يونيو 2018 على الساعة 13:30

ردا على الاتهامات.. فرع المجمع الشريف للفوسفاط في كينيا يدافع عن نفسه

ردا على الاتهامات.. فرع المجمع الشريف للفوسفاط في كينيا يدافع عن نفسه

عبر المجمع الشريف للفوسفاط-فرع كينيا عن استغرابه للاتهامات الموجهة ضده وضد المتعاونين معه، بخصوص استيراد أسمدة لفائدة كينيا وصفت على أنها “غير مطابقة للمعايير المحلية”.
وقال فرع المجمع في كينيا، في بلاغ له أمس السبت (23 يونيو)، إنه “يرفض بشكل قاطع الاتهامات الموجهة إليه لأنها لا تعكس لا ممارساته التجارية ولا صرامة سياسة الجودة التي تعتمدها المجموعة”، مبرزا أن فرع المجموعة في كينيا حرص على “الاحترام الدقيق للمساطر ومعايير المطابقة التي تفرضها القوانين الجاري بها العمل في هذا البلد”.
وأوضح المصدر ذاته أنه من حيث النوع، فإن مدى مطابقة الشحنة تم اختبارها من خلال العديد من الخبرات المستقلة، قامت بها شركات للمراقبة معترف بها دوليا (مكتب فيريتاس ومختبر كروب-نيتس والشركة العامة للمراقبة “إس جي إس”).
وشدد المصدر على أن المجمع الشريف للفوسفاط اشتغل دائما “في احترام تام للمعايير الوطنية والدولية الأكثر صرامة مع الحرص كهدف أسمى على تثمين وتنمية الفلاحة المحلية”.
وأكد البلاغ على أن نوعية الأسمدة المعنية تم تطويرها خصيصا من قبل المجمع الشريف للفوسفاط فرع كينيا لفائدة المزارعين المحليين، وما يشهد على ذلك “هو النجاح الذي حققته في السوق”.