• وجدة.. القرطاس لتوقيف شخص هاجم البوليس
  • باريس.. وفاة كارل لاغرفيلد أيقونة الموضة والازياء
  • أولاد فرج.. تلميذ تعدّا على حارس عام
  • جريدة الاتحاد الاشتراكي ترد على البوقرعي: لشكر تنازل عن ملايين التقاعد الوزاري… ولا ننتظر درسا ممن أوغل في السقوط!
  • باش ما تكونش الخشونة.. مباريات القسم الثاني في يوم واحد
عاجل
الخميس 21 يونيو 2018 على الساعة 00:07

بنعطية كيضرب المعاني: شي وحدين قراب منا عطاونا بالظهر… جاوبنا المهرجين!

بنعطية كيضرب المعاني: شي وحدين قراب منا عطاونا بالظهر… جاوبنا المهرجين!

محمد المبارك

خرج المهدي بنعطية بتصريح مثير للجدل بعد المباراة التي خسرها المنتخب المغربي ضد نظيره البرتغالي، اليوم الأربعاء (20 يونيو)، والتي تسببت في إقصاء “أسود الأطلس” بصفة رسمية من بطولة كأس العالم 2018 المقامة في روسيا.
وقال “الكابيتانو”: “بعض الأشخاص القريبين منا أدارو لنا ظهرهم بعد المباراة الأولى، أقولها وأكررها، بعض الأشخاص المقربين جدا من الفريق، ظنوا أننا أصبحنا أطفالا مدللين بعد تأهلنا إلى المونديال وأننا لا نستحق أن نكون هنا”.
ونفى قائد المنتخب الوطني أن يكون قصد بكلامه الصحافيين، وإنما أشخاصا مقربين من الفريق، حيث قال: ” هؤلاء ليسوا صحافيين وإنما أشخاص قريبون من الفريق، ومن المفروض أن لا يتفوهوا بهذا الكلام، ولكنهم فعلوا”.
وأكد بنعطية أن كلام هؤلاء كان حافزا إضافيا للنخبة الوطنية البطولة إذ قال: “نحن اللاعبون أردنا أن نري هؤلاء المهرجين ما نحن قادرون على فعله، وأننا جيل يلعب بقلبه، ربما لسنا الأفضل في العالم، لكننا نلعب بقلوبنا ولقد رأيتم ذلك اليوم، لقد رأينا بوصوفة الذي يبلغ طوله 1.5 متر يقارع لاعبين برتغاليين طولهم قرابة المترين، لا أتحدث عن بوصوفة فقط، إنما جميع اللاعبين كانوا رجالا”.