• الدورة 17.. مهرجان مراكش يكشف لائحة أسماء لجنة التحكيم
  • بالصور.. العالم المغربي رشيد اليزمي يفوز بجائزة “الإبداع العلمي والتكنولوجي”
  • مهرجان مراكش.. عرض 80 فيلما من 29 بلدا
  • طرق وموانئ ومطارات وسدود.. تفاصيل “ممتلكات” المغرب!
  • الاستقبال الملكي/ الترشيح للمونديال/ زيارة الملك والملكة.. تفاصيل حول زيارة رئيس حكومة إسبانيا إلى المغرب
عاجل
الثلاثاء 19 يونيو 2018 على الساعة 17:10

عكس تضامن المغاربة مع بوهدوز.. هجوم أرجنتيني على ميسي

عكس تضامن المغاربة مع بوهدوز.. هجوم أرجنتيني على ميسي

طارق باشلام

ساندت بعض الجماهير المغربية اللاعب المغربي عزيز بوهدوز في مِحنته، سواء بهتافات المُشجعين في روسيا والمغرب، أو بتعليقات المدونين على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد المرارة التي عاناها بسبب رأسيته “الموجعة” ضد مرمى الأسود أمام إيران، وما تلاها من دموع الحسرة والنّدم.

وفي مقابل مساندة بوهدوز، لم تتسامح جماهير ولا إعلام الأرجنتين مع زلة الأسطورة ليونيل ميسي، بعد أن أضاع ضربة جزاء أمام إيسلندا.

ومع أن نتيجة مشاركة الأرجنتين غير محسومة في مباراة واحدة، إلا أن انتقادات عارمة اجتاحت الصحف ووسائل التواصل الاجتماعي الأرجنتيني، وكان شعور ميسي بالمرارة أكبر، خاصة أن غريمه لسنوات طويلة كريستيانو رونالدو سجل بسهولة من ركلة جزاء ضمن ثلاثة أهداف أحرزها فريقه مع إسبانيا، يوم الجمعة الماضي (20 يونيو).

وتفاعلت عدة محطات تلفزيونية أرجنتينية مع ضياع ركلة جزاء ميسي، حيث قال معلق رياضي: “أضاع ميسي ضربة جزاء، إذن نحن في الجحيم”، وانفعل آخر: “لماذا تمررون كل الكرات إلى ميسي؟ لم يضمن لنا شيئا”.

وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، جاء في إحدى التغريدات: “رجل أضاع ركلة جزاء كانت تساوي المباراة بأكملها”.

وتعدى تذمر الجماهير الأرجنتينية انتقاد مستوى ميسي إلى القول: “هو فريق شكله ميسي، المدرب نفسه اختاره ميسي، نحن أمام كارثة كروية، فريق مكون فقط من ميسي وأصدقائه”.

ويتضح من هذه الواقعة أن أي لاعب يمكنه أن يقع ضحية خطأ فادح في مسيرته الكروية خاصة، وأن زلات اللاعبين تكررت كثيرا في هذه المنافسات العالمية.