• البوليساريو.. صراع خطير بين القيادات وتهديدات بالتصفية وكشف للأسرار
  • اللي فرّط يكرّط.. الرشوة طيّحات جوج جضارمية ومقدم وشيخ
  • بالصور من العيون.. وفد بريطاني يلتقي رئيس اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان
  • رئاسة الحركة الشعبية.. الباب مفتوح أمام حصاد
  • إسبانيا.. شبكة تستعبد أطفالا مغاربة وتصورهم في فيديوهات جنسية
عاجل
السبت 16 يونيو 2018 على الساعة 12:59

عزيز بوهدوز.. اليتيم الذي خانه الحظ عندما حقق حلم والدته! (صور)

عزيز بوهدوز.. اليتيم الذي خانه الحظ عندما حقق حلم والدته! (صور)

محمد المبارك

لم يكن اللاعب عزيز بوهدوز حديث الرأي العام المغربي إلا بعد ظهوره في الدقائق الأخيرة في مباراة إيران، أمس الجمعة (15 يونيو)، مسجلا هدفا ضد مرماه، لتنهال عليه الانتقادات.
بوحدوز دخل في الدقيقة 77 كورقة رابحة للمدرب هيرفي رينارد، لكن “سنة” كرة القدم قضت العكس فحرق المنتخب بالنيران الصديقة.

ولد كبدانة
عزيز بوهدوز هو ابن منطقة كبدانة نواحي بركان، وسماه أخوه عزيز، تيمنا باللاعب عزيز بودربالة. ولد سنة 1987، وهاجر مع والديه إلى أمانيا، عاناو الفقر حيث الأب ديالو كان مجرد عامل بسيط في ألمانيا، العائلة ديالو ما قدراتش توفر ليه داك الشي اللي توفر للدراري قدو.

ظروف صعبة وفقر

في سن التاسعة غادي يشوفو مدرب أحد فرق الأحياء، وغادي يقول لوالديه باللي الولد ديالهم عندو موهبة وخاصو يلعب الكرة، ولكن في ظل الظروف الصعبة والفقر اللي كيعيشوه، والديه قالو للمدرب ما عندناش الفلوس ديال الطوبيس باش يمشي ويرجع يتريني، وتلكف بيه المدرب وولى كيديه معاه فوق “البيكالا”.

وفاة الأب
بعد سنة، توفى الأب ديال عزيز بسبب مرض السرطان، وبقى عايش مع الأم ديالو، ووبقى بوهدوز كيلعب الكرة، وباش يعيش كان كيبيع الجرائد فالزنقة وكيخدم فالسناكات، واخا كان كيلعب مع نوادي لكرة قدم ولكن صغيرة، والرواتب ديالها ما كافياش لواحد كيعيل الأم ديالو وخوتو.

خدم سرباي

في سنة 2006 غادي يطلبو نادي فرانكفورت اللي كيلعب في الدرجة الرابعة في ألمانيا، باش يكمل التكوين ديالو، ومن بعد عامين غادي يطلبو للفريق الكبير، ودائما براتب هزيل كان كيفرض عليه يخدم خدمة أخرى واللي هي سرباي فسناك “كينغ برغر” في ألمانيا، والظروف ديالو كانت صعيبة لدرجة ما كانش عندو أبسط المعدات الرياضية كان غير حذاء رياضي اللي تيكساب.

24 هدف في 27 مباراة

في سنة 2011 مسيرة عزيز غادي تعرف شوية ديال الأمل، وغادي تعيط ليه فرق في الدرجة الثالثة في ألمانيا، وفي سنة 2013 طلبو الفريق الثاني ديال بايرن ليفيركون الألماني، وتما قدم موسم رائع وسجل 24 هدف في 27 مباراة، غادي يبدا اسم عزيز كيتعرف في الدرجة الثانية في الكرة الألمانية.

وفاة الأم
في سنة 2014 كانت أحسن سنة عند بوهدوز “كرويا”، ولأول مرة غادي يدير عقد طويل الأمد مع فريق في الدرجة الثانية، ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن، توفات الأم ديالو في نفس السنة قبل ما تشوفو يحقق الحلم ديالها وهي يلعب مع المنتخب المغربي.

تحقيق حلم الأم
وشاءت الأقدار أن بوهدوز يلعب مع المنتخب المغربي من بعد الموت ديال الأم ديالو بعامين، ويحقق الحلم ديال والديه.
في غشت 2016 لعب أول مباراة، ومن بعد لعب مقابلة ثانية في شهر شتنبر 2016، سجل هدف هداه لروح الأم ديالو اللي ديما كانت كتحلم تشوفو لابس القميص الوطني.

الهدف القاتل
عزيز بوهدوز دابا كيلعب مع المنتخب المغربي كأس العالم وكيحلم يقدم مستوى جيد، باش يحقق أحلام والديه واللي تعذب عليهم من صغرو، في مشوار يستحق الاحترام حيث بدا من نقطة الصفر.
أما الهدف اللي سجل على مرمى المنتخب فكان بسبب العودة ديالو للدفاع باش يعاون الفريق، ويكفي الناس يعرفو أن كرستيانو رونالدو وجيرارد بيكيه وروني وفان بيبسي ومارسيلو سجلوا ضد مرماهم!!