• لمواجهة جزر القمر.. بعثة المنتخب تصل إلى موروني
  • الجزائر.. قادة عسكريون أمام القضاء بسبب الفساد
  • كلشي باغيه.. أمن القصر الكبير زرب على “الكربوز” بعد فرار طويل
  • الشباب الدائم.. آخر إطلالات لطيفة رأفت بملابس منزلية
  • بالصور من كازا.. طلبة في سيدي معروف خلاو الناس بلا ترامواي!
عاجل
الأربعاء 13 يونيو 2018 على الساعة 14:45

السعودية والإمارات والعراق والأردن والكويت والبحرين ولبنان.. العرب الذين قتلوا الحلم المغربي

السعودية والإمارات والعراق والأردن والكويت والبحرين ولبنان.. العرب الذين قتلوا الحلم المغربي

محمد المبارك

بعد فوز الملف الأمريكي بشرف تنظيم كأس العالم 2026، نشر الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا لائحة الدول التي صوتت على الملفين، لتظهر 7 دول عربية صوتت على الملف الأمريكي، وهي السعودية والعراق والأردن والكويت والبحرين ولبنان والإمارات العربية المتحدة.

ويبقى السؤال المطروح: لماذا صوتت هذه الدول لأمريكا رغم الروابط التاريخية والدينية وعلاقة الأخوة التي تجمعها بالمغرب؟

السعودية.. مصالح سياسية

أعلنت السعودية، منذ البداية، أن المصالح السياسية فوق جميع الاعتبارات، حيث نشر الشيخ آل تركي رئيس الهيأة العامة للرياضة السعودية تغريدات على موقع تويتر أشار فيها إلى أن السبب هو حيادية المغرب في أزمة الخليج، عندما كتب: “دع الدويلة تنفعك”، إضافة إلى المصالح التي تربط المملكة السعودية بأمريكا منذ سنين، واتلي توطدت مع ولي العهد السعودي.

الأردن.. يديروها الفلوس

أعلنت وزارة التخطيط والتعاون الدولي الأردنية والسفارة الأمريكية في عمان، في شهر مارس الماضي، أن الولايات المتحدة صادقت رسميا على تقديم مساعدات اقتصادية وعسكرية إلى الأردن بحوالي 1.525 مليار دولار، وهذه لم تكن أول مرة، وإنما فقط رفعت أمريكا دعمها السنوى حيث كان من قبل مليارا و100 مليون تقريبا.

العراق.. تابعة الوعود

رغم الحرب التي شنتها أمريكا على العراق في عهد جورج بوش، و”الضمانات” التي قدمتها الولايات المتحدة الأمريكية آنذاك للشعب العراقي، والتي تحولت إلى مجازر وقتل وإيداع أشخاص في السجون، إلا أن رئيس اتحاد الكرة العراقي، عبد الخالق مسعود، وضع ثقته في “أمريكا ترامب”، ومنح صوته لملف الولايات المتحدة كونهم حسب ما جاء على لسانه “قدموا ضمانات لخدمة الكرة العراقية”.

وبرر المسؤول العراقي عدم للتصويت للمغرب بقوله: “حتى اللحظة رئيس الاتحاد المغربي لم يتحدث معنا، وبالتالي فضلنا التصويت لملف أمريكا”.

لبنان.. أكبر علامة استفهام

قبل بلوغ مرحلة التصويت، قال رئيس الاتحاد اللبناني، هاشم حيدر، إنه “ليس من المعقول أن تستضيف القارة الإفريقية كأسا عالمية واحدة التي استضافتها جنوب إفريقيا سنة 2010، في الوقت نجد أن القارة الأمريكية استضافت المونديال في أكثر من مناسبة، لذا على الفيفا أن ترد الاعتبار للقارة الإفريقية”.

والأكثر من ذلك، سبق لهاشم حيدر وقال إن “المغرب دولة عربية ويجمعنا مع الكثير وحتى اقتصاديا فالمغرب أحسن وجهة لوجودها في موقع استراتيجي وكذلك التوقيت فيها مناسب”، ولكن يوم التصويت ظهر شيء آخر.

الكويت و البحرين والإمارات.. الخيانة

هذه الدول الثلاثة من أشد حلفاء السعودية في أزمة الخليج وكان من الطبيعي أن تصوت لمن صوتت له أمريكا، تنفيذا لمساعي السعودية.