• مباراة الرجاء وحسنية أكادير.. تأجيل مرفوض
  • التيجيفي المغربي.. تفاصيل مهمة حول “البراق”
  • أكادير.. وفاة شاب بعد تعرضه للرشق بحجرة
  • بين نهضة بركان ووداد فاس.. نهائي كأس العرش في الثالثة
  • بسبب شغب خلال الاحتجاجات.. اعتقال 6 تلاميذ في سطات
عاجل
الإثنين 11 يونيو 2018 على الساعة 12:11

تعرضن للتحرش الجنسي.. شهادات صادمة لمغربيات في حقول الفراولة في إسبانيا (فيديو)

تعرضن للتحرش الجنسي.. شهادات صادمة لمغربيات في حقول الفراولة في إسبانيا (فيديو)

نشرت صحيفة “الباييس” الإسبانية تقريرا صادما عن ظروف عمل العاملات المغربيات في حقول الفراولة في إسبانيا.

التقرير عرض شهادات عاملات مغربيات حول ما يتعرضن له من اعتداءات جنسية، واصفة عملهن ب”الجحيم الحقيقي”.

الشهادة الأولى

وقالت إحدى العاملات في شهادتها: “كنت خارجة من الخدمة هازة الفوطا فايدي غادية للدوش، حتى دخل عندنا للبيت، كنت غير أنا وواحد البنت، بغات تخرج قلت لها ما تخرجيش، جا عندي تعدا عليا بقا شادني هاكا فكرشي، كنقول ليه بعد مني راني حاملة، وكيقول ليا ماشي مشكل غنديرو غير بالمصان، غير مصي ليا ولا عطيني اللور”.

واسترسلت المتحدثة، التي غطت وجهها بخمار لإخفاء ملامحها، قائلة: “فاش ما بغيتش، حسيت بالدوخة وبقيت كنغوت وقلت ليها عيطي على البنات غادي نطيح، وجاو البنات مساكن هوما اللي خرجوه، من تما وأنا النفسية ديالي مريضة”.

الشهادة الثانية

وجاء في شهادة عاملة ثانية: “كنا شي 6 ولا 8 دالناس، عيط لي أنا بالضبط وما عرفتش علاش، كنسمع باللي كيتحرش بالناس ولكن قلت أنا الشاف ديالي ما غيأديني ما والو، ركبت معاه وصل واحد، وفوسط الطريق جا من جهتي أنا وشدني فخال هاكا من النص ديالي وزيرني لعندو صحة، وأنا كنقوليه بعد مني وكنبعدو بايديا، ومع اللغة ما كيفهمني ما كنفهمو، بقيت كنزبل فيه والو”.

وأضافت: “بغا ينعس معايا بالقوة وشدني وشبرني من بزازالي، وبغا يحيد ليا سروالي ويشد ليا من التحت والفوق ويعصر فيا ويبوس صحة.. بقيت نبكي هايدا وندفع فيه وندافع على راسي ملي شافني هاكاك ولى رجع ديمارا وفاش بغيت نهبط ما خلانيش زرف عليا الباب”.

الوزارة: ليس هناك أي تحرش جنسي

وكانت وزارة الشغل والإدماج المهني نفت، أكثر من مرة، أن تكون العاملات المغربيات الموسميات في مزارع إقليم هويلفا الإسباني قد تعرضن لأي حالة تحرش جنسي.

وأشارت الوزارة إلى أن الزيارتين الميدانيتين، المنظمتين على التوالي من طرف الوزارة والوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات والسفارة الإسبانية بالمغرب، بتاريخ 10 و11 ماي 2018، وكذا من قبل الوزارة المكلفة بالجالية أواخر شهر ماي، أكدتا عدم ثبوت أي حالة تحرش جنسي بالعاملات المغربيات.

وتحدثت الوزارة عن حالة استثنائية تتعلق بشخص يبلغ من العمر 47 سنة، لا يزال التحقيق معه مستمرا من قبل القضاء الإسباني، قبل اتخاذ أي قرار بشأن القضية.

بالأرقام

وكانت قضية تعرض العاملات المغربيات الموسميات في حقول إسبانيا لاعتداءات جنسية اندلعت قبل عدة أسابيع، بعدما نشرت صحيفة ألمانية تحقيقاً صادماً حول أوضاعهن في الحقول، وتعرضهن للابتزاز والتحرش والاعتداء الجنسي.

وحسب الأرقام الرسمية، فإن عدد العاملات المغربيات الموسميات اللواتي يذهبن إلى إسبانيا انتقل، خلال الخمس سنوات الأخيرة، من 3 آلاف عاملة إلى 15 ألفا و134 عاملة كمعدل سنوي.

وكانت الوزارة أعلنت أن العاملات شرعن، ابتداء من 25 ماي الماضي، في العودة إلى المغرب، مشيرة إلى أن العملية ستستمر إلى بداية يوليوز 2018.

وأضافت أن العاملات اللواتي عدن نلهز عددهن 400 عاملة في الخامس من يونيو الجاري، الذي صادف انتهاء فترة جني الفواكه الحمراء بالنسبة إلى الضيعة المعنية بمزاعم التحرش.