• القنيطرة.. مصرع شاب بطعنة سكين
  • بعد خلافه مع المدرب.. بنحليب يرد على استبعاده من مباريات الفريق الأخضر
  • الجزائر.. تعنيف مشجع يشعل “حربا” في المدرجات
  • جلسة مخصصة لمناقشة مشروع قانون المالية.. حتى وزير ما حضر
  • مباراة المغرب مع الكاميرون في تصفيات الكان.. الغلط ممنوع!!
عاجل
الأحد 10 يونيو 2018 على الساعة 02:48

بلهندة.. أسرار العودة القوية (فيديو)

بلهندة.. أسرار العودة القوية (فيديو)

محمد المبارك

عاد النجم يونس بلهندة إلى السطوع في سماء الكرة المغربية والعالمية، بعد أن عرف مستواه هبوطا حادا.
وفي مجموعة من التقارير، أرجعت عدة جرائد رياضية مختصة أسباب عودة بلهندة إلى مستواه إلى أسباب فنية وأسباب نفسية.

أسباب فنية
عرف مستوى بلهندة تراجعا خلال لعبه بالدوري الأوكراني، وقالت الجرائد الفرنسية عند عودته إن طريقة لعب يونس لم تكن تناسب الدوري الأوكراني الذي يمتاز بالقوة البدنية والسرعة، وهو ما يختلف عن طريقة لعب النجم المغربي الذي يتميز بالمهارات الفنية.

عامل السن
رحل بلهندة وعمره 23 سنة، وقضى موسمين للنسيان في أوكرانيا، ولكنه عاد للتألق مباشرة في الدوري الألماني مع شالكة، وفي السنة الموالية في الدوري الفرنسي.
وأشارت جرائد فرنسية وقتها إلى أن عودة بلهندة إلى مستواه مرتبطة بالسن، حيث يعتبر العمر بين 25 و31 سنة مرحلة النضج لدى لاعبي كرة القدم.

أسباب نفسية
عند قضائه سنتين في كييف الأوكرانية، تحدثت وسائل الإعلام عن الكثير من الشائعات حول بلهندة، وبأنه لا يشعر بالراحة داخل المجتمع الأوكراني، بسبب “تدينه” وكثرة ذهابه إلى المسجد، وكذلك الاجتماع مع أصدقاء مسلمين في منازلهم.
ومن جهة أخرى، مكان سكنه كان قريبا من ساحة الاستقلال، والتي كانت مليئة بالنزاعات بسبب الحرب، حتى وصلت الشائعات إلى أن بلهندة تعرض لشظايا إطلاق ناري.

تركيا البلد الأمثل
صرح بلهندة من قبل بأنه يفضل العيش في بلد إسلامي. وقال سابقا إنه كان سيقبل عرضا من فريق الجزيرة الإماراتي، لولا خوفه من حرق موهبته.
ويبدو أن بلهندة ارتاح كثيرا في تركيا، إلى درجة أن زوجته وأبناءه يحضرون المباريات في المدرجات. ولعل قبول إدارة غلطة سراي التركي دخوله بأغنية “طلع البدر علينا ” في الاحتفال خير دليل.