• الفرجة وعقلية القطيع وأزمة الولاء.. علاش مغاربة متابعين أحداث مصر؟ 
  • بعد تعافيه من الإصابة.. بنعطية سعيد بعودته إلى الملعب
  • تقاداو ليه المواضيع.. الدكتور الفايد سالا مع التغذية داز للتربية! 
  • فوز متواضع للخضر.. الرجاء يفوز بهدف يتيم على هلال القدس (صور)
  • الرباط.. الأمير مولاي رشيد يستقبل الدوق الأكبر ولي عهد اللوكسمبورغ وعقيلته
عاجل
الأربعاء 06 يونيو 2018 على الساعة 22:30

أطباء وممرضون في مراكش.. بريمات الشّان في خبر كان!

أطباء وممرضون في مراكش.. بريمات الشّان في خبر كان!

طارق باشلام

استنكرت الجامعة الوطنية للصحة، في جهة مراكش آسفي، ما اعتبرته “تماطلا” في صرف تعويضات التغطية الصحية لبطولة الشّان، التي انتهت فعالياتها الرياضية في رابع فبراير الماضي.
وعَنونت الجامعة الوطنية، دفاعا عن أُطرها، بلاغًا شديد اللهجة بـ”تعويضات الشّان في خبر كان”، تحدثت فيه عن جهود أطباء وتقنيين وممرضين على صعيد جهة مراكش آسفي، في إنجاح هذه التظاهرة الرياضية، وأنهم لم يتلقوا في المقابل أيّ تعويضات عنها.
هذه المصالح الصحية، يُضيف البلاغ نفسه، كانت قاب قوسين من رفض العمل، لولا حرصها على الصالح العام وصورة الجهة والوطن، ورغبتها في ظهور مشرف للمغرب أمام الرأي العام الوطني والدولي.
واعتبرت الأطر الطبية أن هذا المشكل يتكرر معها عند كل تظاهرة، كما هو الشأن بالنسبة إلى المؤتمر العالمي الأخير للإحصاء في مراكش ما بين 16 و21 من يوليوز السنة الماضية.
ودعت إلى إخراج قانون واضح للتغطية الصحية للتظاهرات مع ضرورة الحرص على تحسين ظروف الاشتغال في القطاع، وإبعاد مصالح المساعدة الطبية المستعجلة عن تغطية التظاهرات ذات الأغراض السياسية.
وطالبت الجامعة الوطنية، في بلاغها، بإجراء تحقيق في طرق تدبير وتنظيم التغطيات الصحية للتظاهرات، في كل من المديرية الجهوية للصحة والمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس في مراكش، من حيث تنظيمها وتسييرها وتمويلها، وطريقة اختيار الأطقم الصحية، فضلا عن الشراكات مع مختلف الهيئات الرياضية، وكيفية صرف التعويضات، وظروف العمل.