• في برقية تعزية إلى ماكرون.. الملك يدين حادث إطلاق النار في ستراسبورغ
  • أزيد من 300 كيلو.. الشيرا في قلب البحر
  • يسار جبد الأرشيف.. صورة من طفولة “سوحليفة”
  • جمعية: البراءة لرجل “اغتصب” طفلا ضواحي الناظور!
  • بالِيو.. 19 يوما فقط للاستفادة من الإلغاء الكلي أو الجزئي للزيادات في الضرائب!
عاجل
الإثنين 04 يونيو 2018 على الساعة 20:54

كازا.. الملك في سادس درس حسني

كازا.. الملك في سادس درس حسني

ترأس أمير المؤمنين الملك محمد السادس، مرفوقا بولي العهد الأمير مولاي الحسن، والأمير مولاي رشيد، والأمير مولاي إسماعيل، اليوم الاثنين (4 يونيو) في القصر الملكي في الرباط، الدرس السادس من سلسلة الدروس الحسنية الرمضانية.
وألقى درس اليوم أحمد آيت إعزة، رئيس المجلس العلمي المحلي لعمالة مقاطعات ابن مسيك بالدار البيضاء، متناولا بالدرس والتحليل موضوع “تعليم الدين في مدارس المملكة المغربية ومقاصده الكونية”، انطلاقا من قول الله تعالى: “وما كان المومنون لينفروا كافة فلولا نفر من كل فرقة منهم طائفة ليتفقهوا في الدين ولينذروا قومهم إذا رجعوا إليهم لعلهم يحذرون”.
وأبرز المحاضر، في البداية، أن الغاية من هذا الدرس التعريف بإصلاح من إصلاحات الملك محمد السادس الذي أمر بها وأولاها سابغ عنايته، ويتعلق الأمر بإعادة هيكلة مواد التعليم الديني في المدارس العمومية بجميع المستويات، والذي يخص حوالي ستة ملايين من المتمدرسين بمختلف أسلاك التعليم الابتدائي والثانوي، وذلك بعد أن أعطى الملك تعليماته لوزير التربية الوطنية ووزير الأوقاف والشؤون الإسلامية للقيام بمراجعة برامج التعليم الديني بالمنظومة التعليمية من أجل ملاءمتها مع الحاجات الدينية الحقيقية للمتعلم مع استحضار الثوابت الدينية والوطنية في ظل الانفتاح على القيم والمتغيرات الدولية، مذكرا بأنه كان من مناقب الملك إشراك المجلس الأعلى في بلورة هذه الخطة وتنفيذها.