• مشروع مالية 2019.. 200 منصب لذوي الاحتياجات الخاصة
  • بدعوة من الملك محمد السادس.. البابا فرنسيس يزور المغرب
  • طالبوا بتحديد مفهوم الخطأ الطبي.. أطباء يدعون إلى عدم متابعتهم بالقانون الجنائي
  • بنعبد القادر يؤكد أن القرار النهائي في مارس.. الحكومة تتراجع عن التوقيت الصيفي؟
  • مراكش.. حجز كمية كبيرة من المخدرات واعتقال أربعة أشخاص
عاجل
الأحد 03 يونيو 2018 على الساعة 16:20

بايعاز من الجزائر..قيادة البوليساريو تصفي الشباب المعارض ابراهيم ولد السالك ولد ابريكة

بايعاز من الجزائر..قيادة البوليساريو تصفي الشباب المعارض ابراهيم ولد السالك ولد ابريكة

جواد الطاهري

هل انتحر الشاب الصحراوي ابراهيم ولد السالك ولد ابريكة أم قتل؟
نقاش حاد تفجر على مواقع التواصل الاجتماعي بين شباب صحراوي من مناصري الطرح الانفصالي حول مقتل الشاب ولد السالك.
أحد اصدقاء الهالك، ويدعى امربيه أحمد محمود، أكد أن قيادة البوليساريو، بإيعاز من الجزائر، هي التي تقف وراء اغتيال الشاب ابراهيم عندما حاول الفرار من مخيم الرابوني بعد تعذيبه. هذه القيادة، التي وصفتها تدوينة لامربيه أحمد بالعصابة الإجرامية، أخبرت أسرة المقتول ابراهيم بأنه شنق نفسه داخل زنزانته في سجن الرشيد في الرابوني.
وحسب إفادة صديقه دائما، فالشاب الصحراوي القتيل ينتمي الى فصيل تشكل داخل الجبهة الانفصالية يطالب ب”الإصلاح” ووقف الظلم الممارس من طرف قيادة البوليساريو وصانعتها الجزائر.
وفي الأونة الأخير تفجرت أزمة كبيرة داخل مخيمات تيندوف بين شباب ثائر على الأوضاع ومطالب بالتغيير وشباب آخر مناصر للقيادة الانفصالية الحالية.