• بالصور.. أخنوش في لقاء تواصلي في أزيلال
  • اليوم الأربعاء.. زخات مطرية أحيانا رعدية
  • أكد دعم السعودية رغم احتمال علم ولي العهد بخطة قتل خاشقجي.. ترامب باغي غير الفلوس!!
  • في الثانية و42 دقيقة صباحا.. المغرب يطلق قمره الصناعي الثاني
  • في 10 أشهر.. 18 مليون مسافر عبروا مطارات المغرب
عاجل
الإثنين 28 مايو 2018 على الساعة 10:30

حدث في مثل هذا اليوم (12 رمضان).. وفاة الإمام ابن الجوزي والحريق الثاني في المسجد النبوي

حدث في مثل هذا اليوم (12 رمضان).. وفاة الإمام ابن الجوزي والحريق الثاني في المسجد النبوي

إعداد: طارق باشلام

وفاة الإمام ابن الجوزي

في مثل هذا اليوم سنة 567هـ كان رحيل الشيخ عبد الرحمن بن عليّ، الشيخ الحافظ الواعظ، جمال الدين أبو الفرج، المشهور بابن الجوزي، القرشي التميمي البغدادي، الحنبلي، جمع المصنفات الكبار والصغار حوالي ثلاثمائة مصنّف، وكتب بيده نحواً من مائتي مجلّد، تفرّد بفن الوعظ وفصاحته وبلاغته وعذوبته وحلاوة ترصيعه ونفوذ وعظه وغوصه على المعاني البديعة، من مؤلفاته {زاد المسير} و{جامع المسانيد} و{تواريخ الأمم من العرب) وغيرها، توفي في مثل هذا اليوم من شهر رمضان المبارك.

وقد أوصى أن يكتب على قبره هذه الأبيات:

يا كثير العفو يا من كثرت ذنوبي لديه

جاءك المذنب يرجو الصفح عن جرم يديه

أنا ضيفٌ و جزاء الضيف إحسان إليه

دخول الفرنجة مدينة دمياط في مصر

في مثل هذا اليوم سنة 238هـ، فاجأ جيش الروم بقيادة تيودور الرابع، ملك الفرنجة، مدينة دمياط في مصر بهجوم ليس له مثيل، كان ذلك في عهد خلافة المتوكل على الله، حيث كانت مصر ولاية إسلامية تابعة لنظام الخلافة، نهب الروم مدينة دمياط وأحرقوا المساجد والدور والمخازن.

الحريق الثاني في المسجد النبوي

في مثل هذا اليوم سنة 886هـ، شب حريق في المسجد النبوي الشريف للمرة الثانية، كانت الأمطار تهطل على المدينة المنّورة بغزارة، فضربت إحدى الصواعق المئذنة الرئيسيّة، حيث كان رئيس المؤذنين الشيخ شمس الدين ابن الخطيب يؤذن بها للصلاة، فقضت عليه.

كتب أهل المدينة للسلطان قايت باي في مصر، فأرسل المؤن والعمّال وكل المواد لعمارته.

وفاة ابن مالك “ألفية النحو”

في مثل هذا اليوم سنة 672هـ، رحل صاحب الألفيّة، ابن مالك أبو عبد الله الحيّاني، صاحب التصانيف، ولد في حيّان وتوفي بدمشق، هو لغوي أندلسي مشهور.

ومن الأئمة المشهورين في علم النحو وسائر علوم اللغة العربية، اشتهر بألفيته في النحو. وسمّاها {الخلاصة}، وهي أُرجوزة من ألف بيت في القواعد.