• أخنوش يعود من جديد: محاولات الترهيب لن تمنعنا من إسماع صوت المواطنين (صور)
  • العداوة ثابتة والصواب يكون.. أردوغان غادي للميريكان!
  • القضية حامضة.. إلغاء حراسة الممثليات الدبلوماسية بين فرنسا والجزائر
  • بعد مراسلة العثماني والدكالي ويتيم.. نقابة الطب العام تهدد بالإضراب
  • المشكل في تطبيق النص القانوني.. مفرقعات عاشوراء كتوصّل للحبس!
عاجل
الأحد 27 مايو 2018 على الساعة 14:00

كازا بيض وكحل (11).. سينما فوكس (صور)

كازا بيض وكحل (11).. سينما فوكس (صور)

إعداد: طارق باشلام

كازا بيض وكحل فقرة رمضانية نجوب خلالها بالصور أشهر شوارع الدار البيضاء، بحثا عن الاختلافات بين الأمس واليوم، بين الأبيض والأسود، في إطلالة مقتضبة على تطور المدينة من ميناء صغير لا يثير الانتباه في مطلع القرن العشرين إلى العاصمة الاقتصادية للمغرب.

سينما فوكس.. السينما ماتت

سينما فوكس واحدة من المعالم التاريخية للعاصمة الاقتصادية ورموزها الفنية والثقافية.
وكانت تعتبر من بين أحسن القاعات السينمائية، تستوعب 4000 شخص، وتتكون من أربعة طوابق وهاد الشي خلاها فداك الوقت أيقونة هندسية هامة عبّرت في القرن الماضي على المعمار العصري بامتياز.

سينما العصر الذهبي

وبالرجوع للعصر اللي كانو كيسميوه معاصروه “الذهبي” فترة الأبيض والأسود مع القاعات السينمائية في المغرب وإلى حدود ثمانينيات القرن الماضي، كان الذهاب إلى السينما طقسا اعتياديا لجميع الشرائح الاجتماعية، وكان كيدوز فأجواء احتفالية عند المغاربة، وكانت القاعات السينمائية أداة للانفتاح على الثقافات وفضاء ترفيهي بامتياز، لكن تقريبا من تسعينيات القرن الماضي تراجع الإقبال على مشاهدة الأفلام في القاعات السينمائية بشكل كبير، تسبب في إغلاق العديد منها، وأكثر من هذا، تحولات بعض القاعات السينمائية من كثرة الإهمال إلى ملاذ للمتشردين والمدمنين.