• العالم في خطر.. تراجع نسبة الخصوبة عند النساء!
  • الرباط.. البوليس والديستي يطيحان بامرأة عمرها 60 عاما تتاجر في القرقوبي
  • سيوفر 3 آلاف منصب شغل.. تدشين مصنع لشركة عالمية في القنيطرة (صور)
  • فاس.. أزيد من 280 ألف درهم لخلق أنشطة مدرة للدخل لفائدة سجناء سابقين
  • تامنصورت.. إلقاء القبض على خمسيني بسبب علاقة غير شرعية مع زوجة ابنه!
عاجل
الجمعة 18 مايو 2018 على الساعة 22:30

مول الفوقية.. “مُطاوع” الفايس بوك!

مول الفوقية.. “مُطاوع” الفايس بوك!

محمد المبارك

فقيه الفايس بوك المغربي، الملقب بـ”مول الفوقية”، والذي يتحدث عن قضايا الرأي العام في المغرب من الجانب الديني، يتابعه أزيد من 105 آلاف ناشط على الفايس بوك.
اسمه ياسين الدهن، من مواليد سنة 1993، متزوج وأب لطفلة، يقيم في المدينة المنورة في السعودية، حاصل على إجازة في الجامعة الإسلامية بالسنة الرابعة كلية القرآن الكريم تخصص قراءات، ويعمل مدرس قرآن.
دخل ياسين لأول مرة العالم الأزرق سنة 2009، حيث كان مجرد مستعمل فايسبوكي يشارك أصدقاءه منشوراته وتدويناته، التي كانت أغلبها دينية، مع بعض الصور الشخصية، لأنه من هواة السفر.
سنة 2015 كانت نقطة تحول في حياة ياسين، بعدما نشر فيديو حول الحادثة الشهيرة للفتاة التي صرخت باسم الفنان إيهاب أمير عند عودته إلى المغرب، وانتقد ياسين في هذا الفيديو حال الفتيات المغربيات من هذا النوع، وتحدث عن “التبرج والانحلال الأخلاقي بمنظور ديني وسلفي”.
واستمر “مول الفوقية” على هذا النهج، حيث بدأ ينتقد كل الظواهر التي يراها “مخالفة للشرع أو التربية الإسلامية”، وانتقد أحداث وأشخاص، كالسياحة الجنسية وصور فتيات في المعرض الفلاحي في مكناس، وكذلك بعض المؤثرين أمثال “مول الكاسكيطة”.
وهذا ما دفع البعض إلى انتقاده واعتباره “شخصا فضوليا”، وووصفه البعض الآخر بـ”الرجعي وعدو الحداثة”، خاصة فيما يتعلق بحديثه عن إلزامية “الحجاب الشرعي”، ودعوته إلى عدم تدخل الدولة في منع البرقع.