• العيالات علاش قادات (5).. نوال وقفزة الحياة!
  • استفزازات وشعارات انفصالية وتهديدات بالانتقام وجو مشحون.. جامعة أكادير تغلي (صور)
  • بالصور.. تنصيب بنسامي وكيلا عاما للملك لدى استئنافية البيضاء
  • توفيت في ظروف غامضة.. جثة مغربية في مستودع للأموات بالإمارات منذ حوالي شهرين
  • بوليف: ما غنحايدش الكريمات وما غنقطعش رزق الناس!
عاجل
الأربعاء 16 مايو 2018 على الساعة 12:55

الداودي طالع ليه الدم: ما نقدرش نسكت على المعيور!

الداودي طالع ليه الدم: ما نقدرش نسكت على المعيور!

أسماء الوكيلي

لم يخل اجتماع لجنة المالية في مجلس النواب، والذي خصص لتدارس تقرير المهمة الاستطلاعية حول أثمنة المحروقات، من مناوشات بين الحسن الداودي، الوزير المنتدب المكلف بالشؤون العامة والحكامة، وبعض البرلمانيين.

وخلال رده على مداخلات البرلمانيين التي تضمنت انتقادات لاذعة له، عبر بعض البرلمانيين عن امتعاضهم من طريقة حديث الوزير، مطالبين إياه بـ”الاحترام”، وهو ما رد عليه الوزير بالقول: “ما يمكنش نسكت على السبان، فالبلاد عندنا يلا سبني شي واحد وسكتت ما نرجعش ليها”، حسب ما جاء على لسان الوزير الذي أثار موجة من الضحك في القاعة.

التوتر بين الوزير وبعض البرلمانيين انتقل إلى مواجهات بين فريقي الأصالة والمعاصرة والعدالة والتنمية، بسبب دفاع رئيس فريق البيجيدي عن الداودي، قائلا: “حتى واحد ما يغوت علينا”، وهو ما رد عليه نائب من البام بالقول: “حتى واحد ما يعطينا الدروس”، ليرد عليه الأزمي بعبارة “سد فمك”، العبارة التي كادت تعصف بالاجتماع لولا تدخل عبد الله بوانو، رئيس اللجنة، لتهدئة الأوضاع.