• بحضور يوسف النصيري.. ريال مدريد يثأر من ليغانيس ويتأهل إلى ربع النهائي
  • كازا.. البوليس يوقف بزناسة بعد مقاومة بالأسلحة البيضاء والغاز المسيل للدموع
  • مستشفى سانية الرمل/ تطوان.. تعطل جهاز السكانير يفاقم معاناة المرضى
  • زيارة الأهل في تراجع والنساء كيتمشاو أكثر من الرجال.. أغلب الكازاويين من الخدمة للدار!
  • بشاعة.. مراهقون يقذفون حمارا من أعلى جبل!!
عاجل
الخميس 10 مايو 2018 على الساعة 15:35

دافعت عن شركة الحليب.. الحكومة تحذر المقاطعين

دافعت عن شركة الحليب.. الحكومة تحذر المقاطعين

أسماء الوكيلي

عقب صمتها لأسابيع طويلة، خرجت حكومة سعد الدين العثماني عن صمتها إزاء حملة “المقاطعة”، وأعلنت موقفا رسميا يحذر من “ترويج أخبار مغلوطة” تخص الشركات المعنية، ودافعت عن شركة “سنطرال”، إحدى الشركات المعنية بالمقاطعة.

وقال مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، في ندوة صحافية أعقبت الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة، اليوم الخميس (10 ماي)، إن الحكومة “أخذت وقتها” لدراسة ملف المقاطعة، معتبرا أن الأخيرة “في أغلب الأحيان اعتمدت على مجموعة من المعطيات غير الصحيحة”.

واعتبر الوزير أن هامش الربح بالنسبة إلى الشركة المنتجة للحليب “في حدود معقولة معدلها عشرين سنتيما للتر الواحد، ولم تطرأ أي زيادة لثمن البيع منذ 2013″، محذرا من تداعيات هذه المقاطعة على 120 ألف فلاح يشتغلون مع الشركة المعنية.

وأضاف المتحدث أن المقاطعة تهدد أسر الفلاحين المعنيين والنسيج الاقتصادي الوطني إذا “تعاظمت”، مؤكدا أن الحكومة “ستراجع القانون لأن ترويج أخبار غير صحيحة لا علاقة له بحرية التعبير”، حسب ما جاء على لسان الوزير.