• ما عارف منين جاتو الضربة.. يوتيوب يوقف “تخربيقة” حاتم إدار!
  • بغاو يكذّبوا الكاميرا.. موقع تونسي يدعي أن فيصل فجر سبب الشجار مع الحارس
  • فاطمة الزهراء العروسي: ما بقيناش في ميدان فني ولّينا فسوق!
  • بنعطية بعد الانتصار على الكاميرون وتونس: نسير في الاتجاه الصحيح
  • الغياب عن جلسة التصويت على قانون المالية.. مجلس النواب يناقش شوهة البرلمانيين السلايتية
عاجل
الثلاثاء 01 مايو 2018 على الساعة 23:57

سخرية كبيرة من رئيس الحكومة بسبب فاتح ماي.. العثماني يحتج على رئيس الحكومة الألمانية!! (صور)

سخرية كبيرة من رئيس الحكومة بسبب فاتح ماي.. العثماني يحتج على رئيس الحكومة الألمانية!! (صور)

بالقدر الذي بدت رغبة رئيس الحكومة والأمين العام لحزب العدالة والتنمية، سعد الدين العثماني، قوية في المشاركة في احتفالات عيد العمال، بمعية الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، الذراع النقابي لحزبه، أمس الثلاثاء (1 ماي)، في الدار البيضاء، بالقدر الذي جعل من نفسه مادة دسمة لسخرية نشطاء موقع التواصل الاجتماعي الفايس بوك.
فبمجرد ما نشرت الصفحة الرسمية للعثماني صورا ومقاطع فيديو له، وهو يعتلي منصة المهرجان الخطابي، حتى انهالت التعليقات، التي انصبت في مجملها على التصريح الذي أدلى به عقب المهرجان الخطابي، وجوابه عن سؤال حملة المقاطعة بالحديث عن الحوار الاجتماعي.
وفي هذا السياق، علق أحد متابعي رئيس الحكومة بالقول: “سولوك الصحافة على المقاطعة وكدخل وتخرج في الهضرة وقلبتها الحوار الاجتماعي، لا حول ولا قوة إلا بالله”.
وفي المنحى نفسه، قال معلق آخر: “يسألونك عن المقاطعة فتجيب بالحوار الاجتماعي”، متسائلا :”أي طنز هذا؟”.
ووجه معلق حديثه للعثماني، حيث قال: “صحفيين سولوك على مقاطعة وأنت تجاوب الحوار الاجتماعي بغيتي دير فيها ذكي تهرب من الجواب، ما صالح لوالو اسي العثماني سير قابل عيادتك كيف قال ليك ابن كيران”.
من جهته، أبدى معلق آخر استغرابه من مشاركة العثماني في احتفالات فاتح ماي، وقال: “رئيس حكومة يخرج مع الذراع النقابي الحزبي في حين وجب عليه أن يلتزم الحياد مع جميع الفرقاء النقابيين”، معتبرا إياه رئيس حكومة المغاربة قاطبة وليس فصيل نقابي بعينه.
من جهته، كتب معلق آخر يقول: “فهم تتسطا نقابات فالحكومة دابا السي الرئيس أنت كنقابي باش كطالب الحكومة؟”، على حد قوله. وأضاف آخر مستهزئا: “رئيس الحكومة يتظاهر مع النقابات ويرفع شارة التحدي حيت ما راضيش على الحكومة”.
ولم يجد معلق آخر سوى أن يشكر سعد الدين العثماني “على الاحتجاج في فاتح ماي على الحكومة الألمانية لتسوية أوضاع العمال في المغرب”.