• وافق على نزع السلاح النووي.. كيم جونغ دار عقلو
  • من بوجدور للسعيدية.. المغاربة تبحّروا وخلاو 36 ألف طن ديال الزبل!
  • تسبب الاحمرار والحكة للأطفال.. تحذير من مواد سامة فـ”ليكوش”
  • لندن.. 3 جرحى في حادث دهس أمام مسجد
  • العيون.. ممثلو سفارات أجنبية تزور اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان
عاجل
السبت 14 أبريل 2018 على الساعة 10:31

دارها ترامب.. أمريكا تقصف سوريا بمشاركة بريطانيا وفرنسا (فيديو)

دارها ترامب.. أمريكا تقصف سوريا بمشاركة بريطانيا وفرنسا (فيديو)

شنت، في الساعات الأولى من صباح اليوم السبت (14 أبريل)، كل من الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وفرنسا، هجوما جويا ثلاثيا ضد نظام بشار الأسد ضواحي دمشق.
وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أمس الجمعة (13 أبريل)، أن هناك عملية عسكرية جارية حاليا في سوريا، بمشاركة فرنسا وبريطانيا، لمعاقبة نظام الرئيس بشار الأسد المتهم بشن هجوم كيميائي ضد مدنيين.
وقال ترامب الذي كان يتحدث في البيت الأبيض: “تجري عملية عسكرية مشتركة مع فرنسا وبريطانيا، ونحن نشكر البلدين”.
فيما اعتبر السفير الروسي في واشنطن أناتولي أنتونوف، أن الضربات العسكرية الغربية في سوريا تُعتبر “إهانة للرئيس الروسي”، مشددا على أن تلك الضربات ستكون لها عواقب.
ونقل التلفزيون السوري، أن “الدفاعات الجوية السورية أسقطت 13 صاروخا في منطقة الكسوة في ريف دمشق”.
ومن جهتها أعلنت وزارة الدفاع البريطانية، أن الهجوم الذي شن على سوريا استهدف منشأة عسكرية من المعتقد أن الحكومة السورية تخزن فيها مواد كيماوية.
وقالت الوزارة إن أربع طائرات من طراز تورنادو شنت الهجوم باستخدام صواريخ ستورم شادو على منشأة عسكرية تقع على بعد 15 ميلا غربي حمص بعيدة عن أي تجمعات معروفة للمدنيين.
وأكد المرصد السوري أن عددا من قواعد الجيش السوري في دمشق قُصف أيضا في الهجوم.
ولفت المرصد إلى أن الحكومة السورية أخلت في الأسبوع الماضي القواعد والمطارات العسكرية التي استهدفت في الهجوم.