• ما بقاش غير هضرة.. قريبا الإعلان عن مشروع الربط القاري بين المغرب وإسبانيا
  • خطيبها ما باغيش يبان.. سعيد شرف تمنع التصوير في ليلة خطبتها
  • مغاربة للسيدة التي تبرعت بمليار سنتيم: الله يكثر من أمثالك
  • متظاهرون رفعوا شعار “لا للعهدة الخامسة”.. ترشح بوتفليقة روّن الجزائر (فيديو)
  • بسبب “ملحق العقد”.. أساتذة الكونطرا في مفترق الطرق
عاجل
الخميس 05 أبريل 2018 على الساعة 17:10

الأولى من نوعها في المغرب.. تطوير طريقة التصوير الومضي للدماغ في المركز الاستشفائي الجامعي في مراكش

الأولى من نوعها في المغرب.. تطوير طريقة التصوير الومضي للدماغ في المركز الاستشفائي الجامعي في مراكش

طور فريق بقسم الطب النووي في المركز الاستشفائي الجامعي، محمد السادس في مراكش، أخيرا، طريقة تشخيصية جديدة تسمى “تصوير ومضي للدماغ”، تعد الأولى من نوعها في المغرب في مجال الطب النووي.

وأوضح بلاغ للمركز أن طريقة التصوير الومضي للدماغ تسمح بدراسة تدفق الدم الدماغي، ويشار إلى ذلك في تشخيص الخرف وتحديد موقع بؤر صرعية ما قبل الجراحة، وتقييم الأمراض الدماغية الوعائية.

وأجريت هذه التقنية الجديدة، حسب البلاغ ذاته، على 5 مرضى يعانون من الخرف والصرع.

ومن شأن هذه الخدمة أن تسهم بشكل كبير في تحسين رعاية المرضى في مركز الانكولوجيا وأمراض الدم التابع للمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس، لتمنح قطب تميز للمركز.

ويأتي استحداث هذه التقنية في إطار تطوير قسم الطب النووي في المركز الاستشفائي الجامعي وتركيب طرق النظائر الجديدة.