• قالوها العلماء.. الخرف يهدد المدخنين
  • الناس خايفين على بلادهم.. إيطاليا تهدد المهاجرين بالطرد والتجريد من الجنسية!
  • كان 2019.. الجزائر تنافس المغرب
  • معشوق الحراكة وعدو الأجهزة الأمنية.. قصة “الشبح” الذي يظهر ويختفي!
  • بالصور.. بطمة تخرج عن صمتها وتؤكد خبر إصابة زوجها بالسرطان
عاجل
الجمعة 30 مارس 2018 على الساعة 13:15

لمواجهة “المكبوتين وبطش الذئاب”.. عريضة تطالب بردع المتحرشين

لمواجهة “المكبوتين وبطش الذئاب”.. عريضة تطالب بردع المتحرشين

لم تتوقف ردود الفعل حول الشريط المصور لمحاولة الاغتصاب التي هزت مواقع التواصل الاجتماعي يوم الثلاثاء الماضي (27 مارس). وفي محاولة لدق ناقوس الخطر حول ما بات يشبه الظاهرة أطلقت فعاليات مدنية ومواطنون داخل المغرب وخارجه عريضة موجهة إلى رئيس النيابة العامة محمد عبد النباوي.
وقال الموقعون على العريضة، عبر موقع “أفاز”، “نحن مواطنون مغاربة، لاحظنا في هذه الآونة الأخيرة انتشار جريمة ورا جريمة الاغتصاب والتحرش ومحاولة الاغتصاب لي ولاو كايهددو بنات بلادنا كل يوم”.
وطرح أصحاب العريضة عددا من الأسئلة منها “علاش يوصلو أنهم يديرو السماعات ف ودنيهم باش ما يسمعوش البسالة ديال رباعة ديال المكبوتين؟، و”علاش تولي البنت خدامة وكاتزرب باش ما تخرجش ف الظلمة حيت تخاف يتلقى ليها شي واحد؟”، منبهين إلى ما تعانيه الفتيات عبر الفضاءات العامة من “الطوبيس والدرب والخدمة”، مشبهين إياها بـ”الغابة تخاف فيها على المرأة من بطش ذئاب ف صفة بشر”.
كما انتقد الموقعون على العريضة من وصفوهم بـ”أشباه المسؤولين ولاو كايفرضو أكل لحوم بنات بلادنا مقابل انصافهم ف الخدمة ديالهم”.

واعتبرت العريضة أن الجريمة “ملي كاتوقع وكاتعود توقع كاتولي ظاهرة اجتماعية سلبية، والظواهر السلبية وحده القضاء من يمتلك صلاحية الزجر والردع لوضع نهاية لها”.
وناشدت العريضة رئيس النيابة العامة إعطاء تعليماته، “كل حسب تخصصه ومجال تدخله، باش القضاء يحكم على هاد النوع من المجرمين بأقصى العقوبات المنصوص عليها قانونا”.