• اللي بغاو يركبو البراق فابور.. الإجراءات المطلوبة
  • بالفيديو.. حكم مباراة ألمانيا وهولندا يبكي بعد علمه بوفاة والدته
  • طانطان.. العثور على جثة شاب من ذوي الاحتياجات الخاصة
  • راسل الناصري.. الرجاء يطلب تأجيل مباراته أمام أولمبيك أسفي
  • طوكيو.. الأميرة للا حسناء تناقش مع وزير ياباني تطوير تطبيقات وألعاب بيداغوجية للتلاميذ المغاربة
عاجل
الخميس 29 مارس 2018 على الساعة 19:15

منها محطة القطار و”الحمام البالي” و”حمام الجردة”.. وزارة الثقافة تحمي تراث وجدة

منها محطة القطار و”الحمام البالي” و”حمام الجردة”.. وزارة الثقافة تحمي تراث وجدة

تعتزم وزارة الثقافة والاتصال تصنيف عدد من المباني والمواقع الأثرية في وجدة ضمن التراث الوطني.
وأعلنت الوزارة، في بلاغ لها، عزمها تقييد بنايات “الحمام البالي” و”حمام الجردة”، إلى جانب بناية محطة القطار وبناية “مسجد الباشا” (جامع المخزن) وبناية مدرسة “سيدي زيان” وفندق “سيمون”.
وأكدت الوزارة أن هذا الإجراء ينبع مما تتميز به هذه المواقع من ارتباطها بالذاكرة المحلية ومرجعيتها التاريخية والنفسية بالنسبة إلى السكان، باعتبارها من أهم الرموز المميزة للمدينة من حيث طابعها العمراني الأصيل.
وأشارت الوزارة إلى انكبابها على تقييد وتصنيف موقع “صدينا” الأثري في إقليم تاونات ضمن التراث الوطني، والذي يعود تاريخه إلى القرن التاسع الميلادي، في حين أن بعض الآثار والرسوم والنقوش التي تم العثور عليها في الموقع تعود إلى فترة ما قبل التاريخ.
ولفتت الوزارة إلى أنه بعد صدور قرارات التقييد، سيمنع إحداث أي تغيير في المكونات التراثية للبناية أو في شكلها العام ما لم تعلم بذلك الوزارة الوصية قبل التاريخ المقرر للشروع في الأعمال بستة أشهر على الأقل كما هو منصوص عليه في الفصل السادس من القانون رقم 22.80. المتعلق بالمحافظة على المباني التاريخية.