• بغا يقلبها كرة.. ولي العهد السعودي يفاوض لشراء مانشستر يونايتد!
  • التبرع لبناء المساجد.. أبو حفص يحرك الماء الراكد!
  • باريس.. أنصار البوليساريو واستفزازات الرياضي ينسفان ندوة حول “حرية الصحافة في المغرب”
  • بعد صراع مع المرض.. وفاة لاعب الرجاء السابق حميد البهيج
  • قضية الصحراء.. كيفاش الميريكان خربقوا الحسابات ديال البوليساريو؟
عاجل
الثلاثاء 20 مارس 2018 على الساعة 17:25

تونس دازت للمعقول.. القضاء يحجب لعبتي “الحوت الأزرق” و”مريم”

تونس دازت للمعقول.. القضاء يحجب لعبتي “الحوت الأزرق” و”مريم”

أصدرت المحكمة الابتدائية في سوسة التنوسية حكما استعجاليا يقضي بـ”حجب لعبة الحوت الأزرق ولعبة مريم من جميع المواقع الإلكترونيّة ومن متاجر التطبيقات ووصلات التنزيل التي يمكن النفاذ إليها على شبكة الانترنت التونسيّة”.

كما قضت المحكمة، في الدعوى القضائية التي رفعتها جمعية أولياء تلاميذ مدرسة “الحكيم قرول” في سوسة، بـ”إلزام الوكالة التونسية للانترنت بحجب المواقع المتعلقة باللعبتين “الحوت الأزرق” و”مريم” من جميع المواقع الإلكترونية والمواقع الاجتماعية ومن متاجر التطبيقات ووصلات التنزيل التي يمكن النفاذ إليها على شبكة الانترنت التونسية.

واعتبرت جمعية أولياء تلاميذ مدرسة “الحكيم قرول” في سوسة، التي رفعت الدعوى القضائية، أن هذا الحكم، الصادر بتاريخ 5 مارس الجاري، “يعدّ سابقة في تاريخ القضاء التونسي الذي أقرّ بخطورة هذه الألعاب الالكترونية على حياة الأطفال والمراهقين”.

وكانت لعبتا “الحوت الأزرق” و”مريم ” حصدتا أرواح عدد من الأطفال في تونس، كما حاول آخرون الانتحار بسببهما وتم إنقاذهم من موت محقق.

وأولى ضحايا “الحوت الأزرق” في تونس هي طفلة عمرها 12 سنة، أقدمت على الانتحار شنقا في غرفتھا في منزل عائلتھا في جھة نابل، في التاسع من فبراير الماضي، وبعد يومين فقط سجلت حادثة انتحار طفل في 13ربیعا، في جھة زغوان، وبعدها حادثة انتحار أخرى بعد إقدام طفلة على وضع حد لحياتها في مقر سكناھا في معتمدية “خنیس” من ولاية المنستیر في تونس.

كما أقدم طفل يبلغ من العمر 8 سنوات، في ولاية مدنين، على الانتحار شنقا في منزل أسرته، بسبب إدمانه لعبة “الحوت الأزرق” التي قادته في مرحلتھا الأخیرة إلى إنھاء حیاته شنقا.