• بعد 60 عاما من الفراق.. عاشقان فرقتهما الحياة وجمعهما الفايس بوك!
  • اللي بغا يضعاف.. نصائح ثمينة من مختصين
  • حاميها حراميها.. سرق 134 مليون للباطرون ديالو وقال باللي شفروه!!
  • جرح مقتل الشاب محمد ما بغاش يبرا.. دعوة جديدة إلى مسيرة ضد الجريمة في سلا
  • الرئيس الموريتاني: إسرائيل أكثر إنسانية من الإسلاميين!
عاجل
السبت 10 مارس 2018 على الساعة 13:00

المال والسياسة.. أخنوش يدافع عن نفسه

المال والسياسة.. أخنوش يدافع عن نفسه

رد عزيز أخنوش، رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، على الاتهامات التي توجه إليه حول الجمع بين “المال والسياسة”.

المقاول والسياسة

وقال أخنوش، وهو يجيب على أسئلة الصحافيين في برنامج خاص بثته إذاعة “ميد راديو”، “أولا ما بقيتش رجل أعمال منذ 11 سنة لأنه أنا مطابق للقانون الجاري به العمل باش ما نكونش مسير، والمسائل العائلية كتبقى عائلية”.

وانتقد أخنوش مسألة التصنيف التي يعمد إليها البعض، قائلا: “أنا كيظهر لي بأنه ملي كنبقاو نصنفو المقاول دابا ما يكونش في السياسة شكون بغيتو يكون في السياسة؟”.

وتساءل أخنوش بالقول: “واش كاين شي فئة باينة وواضحة وفقط غير هي اللي خصها تكون؟ أنا كيظهر لي ما كيناش، واش كاين شي مدرسة خاصة كتكون الناس ديال السياسة اللي غادي يدخلو بالدبلوم ديالهم؟ ما كيناش”.

وخلص المتحدث ذاته إلى أنه “كاينة مدرسة الحياة، واش قاد واش عندك تجربة، وكيبان لي المقاول عندو الدور ديالو وعندو الدور ديالو في المستقبل أكتر (…) اللي عندو نظرة شمولية على المجتمع ديالنا راه يمكن يزيد بواحد العمل، وكاين واحد العدد ديال المقاولين معنا اليوم داخل الحكومة اللي البرامج ديالهم راها غادية للأمام، وهذا ما كيعنيش أننا كلنا مقاولين، لا، أو كلنا سياسيين”.

تضارب المصالح

وفَنَّدَ أخنوش وجود تضارب للمصالح بين كونه سياسيا ورجل أعمال. وقال في هذا السياق: “دابا أنا 11 عام وأنا وزير ديال الفلاحة والصيد البحري في هاد الميادين أشمن تضارب ديال المصالح اللي عندي؟ ما كاينش تضارب، والنهار اللي كيكون التضارب كيكون النقاش عليه، والصحافة راه كاينة، وكدير الخدمة ديالها”.

وزاد أخنوش موضحا: “أنا كيظهر لي ما يمكنش علاش نجيو ونديرو واحد الفئة ونخلعوها انت ما تقربيش، دابا أنا الميساج اللي كنقرا هو هذا انتم رجال الأعمال الله يخليكم بعدو من السياسة وإلا غادي يوقع ليكم هاد الشي اللي درنا للسي أخنوش العصا العصا العصا”.

وقال أخنوش: “العصا اللي كليت ما يمكنش ياكلو أكثر منها”.