• دراسة لاتخاذ القرار.. المغرب كيفكّر يبدّل ساعة بأخرى!
  • اتفاقية.. العدول ينخرطون في نظام التقاعد
  • مهرجان الجونة.. سميرة سعيد رفقة كبار نجوم مصر
  • بغاو يطلعو النيفو.. اتحاد طنجة شريكا لإسبانيول برشلونة
  • بالصور من القنيطرة.. الفايس بوك يفضح السحر مقبرة!!
عاجل
الجمعة 09 مارس 2018 على الساعة 17:53

السياسة ما عندها دين ولا ملة.. ترامب وكيم جونغ أون قريب يتلاقاو

السياسة ما عندها دين ولا ملة.. ترامب وكيم جونغ أون قريب يتلاقاو epa06218776 (FILE / COMPOSITE) - A combo file picture shows North Korean leader Kim Jong-un (L) in Pyongyang, North Korea, 10 January 2016, and US President Donald J. Trump (R) at the UN headquarters in New York, New York, USA, 19 September 2017 (images reissued 22 September 2017). The North Korean leader released a statement on 22 September 2017, vowing to make US President Trump 'pay dearly' for threatening North Korea in remarks he made during the 72nd United Nations General Assembly held in New York, New York, USA. President Trump, during the assembly on 19 September 2017, vowed to 'totally destroy' North Korea if it posed threats to the USA and its allies. North Korean Foreign Minister Ri Yong Ho warned that Pyongyang may be preparing for a hydrogen bomb test in the Pacific Ocean in response to the US President's intimidations, hours after Trump imposed fresh sanctions against the North for its nuclear weapons programs, media reported. EPA-EFE/KCNA / JUSTIN LANE EDITORIAL USE ONLY

أكد البيت الأبيض، أمس الخميس (8 مارس)، أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وافق على لقاء زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ أون، في مكان وزمان سيتم تحديدهما “لاحقا”.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ساندرز، في بيان لها، إن ترامب “سيقبل الدعوة للقاء كيم جونغ أون”، مضيفة: “إننا نتطلع إلى نزع الأسلحة النووية من كوريا الشمالية. وفي الوقت الحاضر يجب أن تظل جميع العقوبات والضغوط القصوى قائمةً” على بيونغ يانغ.

وكان مستشار الأمن القومي لرئيس كوريا الجنوبية، تشونغ اوي يونغ، أعلن، في وقت سابق، إثر إجرائه محادثات في البيت الأبيض، أن كيم جونغ أون وترامب سيلتقيان بحلول ماي من أجل التوصل إلى اتفاق إلى إزالة الأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية.

وقال تشونغ اوي يونغ، عقب إجرائه زيارة قصيرة إلى بيونغ يانغ: “قلتُ للرئيس ترامب إنه خلال لقائنا الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون أبلغنا أنه ملتزم نزع السلاح النووي”.

وتابع خلال وجوده في البيت الأبيض أن ترامب “أعرب عن تقديره لهذه الإحاطة وقال إنه سيجتمع مع كيم جونغ أون بحلول مايو لتحقيق نزع دائم للسلاح النووي”.

ورحب الرئيس الأمريك بـ”التقدم الكبير” الذي أحرز في ملف كوريا الشمالية، إذ كتب على موقع تويتر: “كيم جونغ أون ناقش نزع الأسلحة النووية مع ممثلي كوريا الجنوبية، وليس فقط مجرد تجميد للأنشطة النووية”، مضيفا: “كذلك، لن تكون هناك اختبارات صاروخية من جانب كوريا الشمالية خلال هذه الفترة”، أي خلال فترة المفاوضات المحتملة.

وأردف ترامب: “لقد تحقق تقدم كبير، لكن العقوبات تظل قائمة إلى أن يتم التوصل إلى اتفاق”.

وجاء هذا الإعلان بعد انفراج واضح بدأ في شبه الجزيرة الكورية منذ بداية العام مع دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بيونغ تشانغ.

وقالت سول إن الكوريتين قررتا عقد قمة ثالثة بينهما في نهاية أبريل بعد قمتي 2000 و2007. وستعقد هذه القمة الجديدة في قرية بانمونجوم في المنطقة المنزعة السلاح التي تفصل بين الكوريتين.