• ظهر في فيديو.. الحموشي يأمر بالتحقق من تظلمات عميد شرطة
  • بعد الفوز المهم.. بنعطية كيضرب المعاني!
  • قصة فلاح ناجح في سيدي سليمان.. كنت كنسرق لعمّي البهيمة ودابا عندي جوج طوموبيلات وجوج تراكتورات!
  • في دورته الثامنة.. مهرجان لوتار يكرم عابدين وزروال
  • ولد كلميم.. مغربي يخطط لزيارة 22 دولة إفريقية على “بيكالة”
عاجل
الإثنين 12 فبراير 2018 على الساعة 14:08

بسبب “الشكايات الكيدية”.. رؤساء الجماعات خايفين على راسهم

بسبب “الشكايات الكيدية”.. رؤساء الجماعات خايفين على راسهم

يوسف الحايك

انتقدت “الجمعية المغربية لرؤساء مجالس الجماعات” ما وصفته بـ”الوضعيات المقلقة والصعبة” التي أصبح يعيشها ويعانيها عدد من رؤساء مجالس الجماعات جراء “الشكايات الكيدية الموجهة ضدهم والهادفة إلى إرباك العمل الجماعي والمس بمصداقية مؤسسة رئيس مجلس الجماعة الترابية”.

وعبرت الجمعية، في بيان لها، عن قلقها وانشغالها إزاء مثل هذه الممارسات التي ترمي إلى “إقحام النيابة العامة في عمليات افتحاص الجماعات الترابية”.

واعتبرت الجمعية أن الأمر يشكل “تناقضا مع مقتضيات القانون التنظيمي 113.14 الخاص بالجماعات الترابية والذي يحدد بشكل دقيق الجهات المخول لها افتحاص مالية وإدارة الجماعات الترابية”.